مارس 31, 2018
اخر تعديل : يونيو 11, 2018

إبراهيم محمد الماس 

إبراهيم محمد الماس 
بواسطة : المحيط
Share

إبراهيم الماس : هو إبراهيم محمد الماس، مطرب وملحن، ولد في مطلع القرن العشرين الميلادي في مدينة (عدن) في أسرة أصولها من (شِبَام كَوْكبان) في الشمال الغربيِ لمدينة (صنعاء). كان والده من أساطين الغناء اليمني، وقد هاجر  هو وأسرته من صنعاء إلى عدن هربا من التضييق الذي طال الفن والفنانين في سلطة آل حميد الدين حيث كان الفن بكل صوره محرما سواء كان غناء او موسيقى او رسم او تصوير او نحت حتى يتسنى له ان يمارس هوايته بعد مهنته بحرية.

تلقى إبراهيم الماس دراسته في مدارس الحكومة حيث كان له نشاط أدبي ورياضي، فضلاً عن تشربه حب الشعر العربيِ القديم ودراسته الموسيقا على يد والده (محمد بن محمد الماس) الذي كانت له علاقات بمطربي اليمن، وكان بيته محط كثير منهم، ومن هؤلاء المطرب الكبير (محمد أحمد العطاب).

كان الفنان إبراهيم الماس يرفض الظهور في حفلات الزواج وغيرها من التجمعات والمناسبات الإجتماعية فقد كان خجولا بطبعه ميالا إلى العزلة وعدم الاختلاط . وفي حوالي الثلاثين من العمر وبعد ان تزوج الفنان ابراهيم محمد الماس وصار أبا وتحمل مسؤلية عائلة بدء وبعد إلحاح شديد من المعجبين و الأصدقاء بدأ يفكر جديا في تسجيل بعض الأغاني على الإسطوانات الشمعية المعروفة بالإسطوانات الحجرية آنذاك فذهب الى شركة من الشركات التسجيل التجارية والتي كانت معروفة في ذلك الوقت في عدن الا وهي شركة اوديون لتسجيل الأغاني.

أعماله الفنية

ذاعت أغاني الفنان إبراهيم الماس ذيوعًا كبيرًا. ومنها:

  1. طوّلت البعاد، حي روضة فيها قلبي سكن.
  2. أشرقت بهجة.
  3. رحمان يا رحمان يا من فوق عرشك معتلي.
  4. خدعوها بقولهم حسناء.
  5. على شاطئ الوادي نظرت حمامة.
  6. يا غصن لابس قميص أخضر مشجّر.

وفاته

توفي الفنان إبراهيم الماس في شهر رمضان 1385هـ / ديسمبر 1965م.

 

المراجع:

1- كتاب وفيات عدن. سالم عبد الرب السلفي. روجع بتاريخ 2018/3/31م.

2- إبراهيم محمد الماس. صحيفة 14 أكتوبر. روجع بتاريخ 2018/3/31م.
شارك القصة