يوليو 31, 2018
اخر تعديل : أغسطس 7, 2018

تطور التعليم في السعودية

تطور التعليم في السعودية
بواسطة : Manal Aboubakr
Share

كان التعليم قديما في السعودية وقبل توحيد المملكة وقبل قيام الدولة ينحصر في الكتاتيب التي تعلم القرآن الخط والإملاء و الحساب وكان التعليم يأخذ حوالي ست سنوات وكان قاصرا علي البنين فقط وانتشر في نجد والحجاز والمنطقة الشمالية والجنوبية ولم يكن هناك وجودا للمدارس إلا فيما ندر وقد اقتصر التعليم على ثلاثة أنماط، هي:

التعليم في المساجد: كانت المساجد ـ وفي مقدمتها الحرمان الشريفان ـ تؤدي رسالة التربية والتعليم إلى جانب العبادة، فتقوم بتدريس القرآن الكريم، ومبادئ الكتابة والقراءة، وأمور الدين. وفي أواخر أيام الدولة العثمانية في الحجاز تم وضع نظام الإجازات العلمية، حيث يعقد قاضي القضاة في أول العام الهجري لجنة علمية برئاسته، ويحضرها مفتي الحنابلة، ومفتي الشافعية، ومفتي المالكية لاختبار الطالب المتقدم.. فإذا اجتاز الاختبار أُعطيت له شهادة التدريس بالمسجد الحرام.

التعليم في الكتاتيب: تُعدُّ الكتاتيب مؤسسات تربوية إسلامية قديمة، وظيفتها تعليم الأطفال القرآن الكريم، والعلوم الدينية، ومبادئ القراءة والكتابة، والحساب، وكانت تعتمد على الترديد والحفظ عن ظهر قلب.

التعليم في المدارس: كان باللغة التركية في الحجاز وأشرفت عليه الدولة العثمانية، حتى استبدل بها الشريف الحسين بن علي مدارس عربية يرى الباحثون أنها كانت أقرب إلى الكتاتيب. كما تضافرت جهود الأهالي لافتتاح مدارس أهلية للبنين والبنات، وقد كانت تلك المدارس تسير وفق أنظمة اجتهادية وضعتها الهيئة المشرفة عليها، ولا يربطها منهج أو تشرف عليها إدارة معينة.

التعليم في عهد عبد العزيز آل سعود

حرص عبد العزيز ال سعود منذ بداية حكمه علي ان يؤسس لنظام تعليمي صحيح وبشكل متطور وحديث كما في البلاد المتحضرة فكان أول أعماله الدعوة إلى اجتماع تعليمي التقى به مع علماء مكة المكرمة، وحثهم على نشر العلم والتعليم والتوسع فيه

وعليه كان ظهور أول نظام للتعليم في المملكة العربية السعودية وإنشاء مديرية المعارف عام (1925م ) وكانت بمثابة إرساء حجر الأساس لنظام التعليم الذي ظل قاصرا علي البنين في ذلك الوقت

وفي( 1927م ) صدر قرار تشكيل أول مجلس للمعارف يهدف الي وضع نظام تعليمي يشرف على منطقة الحجاز ومع قيام المملكة العربية السعودية اتسعت صلاحيات مديرية المعارف ولم تعد وظيفتها قاصرة على الإشراف على التعليم في الحجاز بل شملت الإشراف على جميع شؤون التعليم في المملكة كلها، وكانت تضم ( 323) مدرسة حيث بدأت بأربع مدارس.

ومن المبادئ التي قام عليها مجلس المعارف:

  • توحيد التعليم في الحجاز، والسعي لجعل التعليم الابتدائي إجباريًا ومجانيًا.
  • يتكون التعليم من أربع مراحل: تحضيرية، إبتدائية، ثانوية، عالية.

في عام (1951م ) تم إنشاء وزارة المعارف في عهد الملك سعود بن عبدالعزيز آل سعود، وكانت امتداداً وتطويراً لمديرية المعارف، وقد أسند إليها وضع الخطط التعليمية للتعليم العام للبنين في مراحل التعليم قبل الجامعي وكان الملك فهد هو أول وزير لها

تعليم المرأة في السعودية

افتتحت ـول مدرسة للفتيات عام (1956م)  وسميت بـ (دار الحنان). ثم افتتحت أول مدرسة تديرها الدولة في عام(1960م) يشرف على تعليم الذكور والإناث وزارة التربية والتعليم. قامت الحكومة ببناء برنامج تعليمي ونجحت في زيادة المدارس لتمكن الفتيات من الالتحاق بها،وفي نفس العام(1960م) تم إنشاء الرئاسة العامة لتعليم البنات في عهد الملك فيصل بن عبدالعزيز آل سعود وضمت عدد (15) مدرسة ابتدائية ومعهد معلمات متوسط واحد ومع تطور التعليم صدر المرسوم الملكي بضم الرئاسة العامة لتعليم البنات إلى وزارة المعارف عام (2002م) وبعد عام تم تحويل مسمى وزارة المعارف إلى وزارة التربية والتعليم.

نشأة التعليم الجامعي

وقد أنشئت وزارة التعليم الجامعي بالمرسوم الملكي رقم 1/ 236 (1975م) لتتولى تنفيذ سياسة المملكة في التعليم الجامعي، ويعد وزير التعليم مسئولاً عن تنفيذ سياسة الحكومة في مجال التعليم.

ولقد حظي التعليم الجامعي بدعم سخي تمثل في إنشاء جامعات جديدة، وكليات علمية وتطبيقية واعتمادات مالية بميزانيات ضخمة حيث بلغ عدد الجامعات في المملكة خمسة وعشرين جامعة حكومية وتسع جامعات أهلية و أربعاً و ثلاثين كلية أهلية، احتوت على تخصصات علمية وتطبيقية في مختلف المجالات، كما تبنت وزارة التعليم – التعليم الجامعي توجهات حديثة في البحث العلمي والتخطيط المستقبلي. في عام (2014م) تم دمج وزارة التعليم العالي ووزارة التربية والتعليم في وزارة واحدة تحت مسمى وزارة التعليم.

تحولات مسار التعليم

منذ إنشاء مديرية المعارف عام 1924 واتخاذ القرار بنشر العلم والقضاء على الأمية حدث عدد كبير من الإنجازات مثل:

  • وفر التعليم المجاني للجميع في كافة مراحله وأنواعه.
  • نشر التعليم في جميع أنحاء الوطن وتأمين جميع تكاليفه مجانًا.
  • ارتفاع نسبة الملتحقين بالمرحلة الابتدائية إلى 99% من الفئة المستهدفة.
  • تحقيق المساواة بين الجنسين في فرص التعليم المتاحة.
  • انخفاض نسبة الأمية بين الرجال والنساء.

كما اهتمت الدولة بتطوير المناهج، وتبني سياسات لتقويم تعلم الطلاب والطالبات تركز على الكفايات الأساسية، وتوسعت في إنشاء المدارس الحديثة سوآءا بالمباني أو المعامل أو الوسائل التعليمية الحديثة وجميع التجهيزات والأغراض التي تيسر عملية التعليم وتحسن كفاءة المتعلمين واهتمت أيضا بانتقاء المعلمين وتحسين أوضاعهم المعيشية.

السلم التعليمي بالمملكة

  • مرحلة رياض الأطفال: مدة الدراسة فيها ثلاث سنوات قبل سن السادسة بحيث تشمل الحضانة ورياض الأطفال والتمهيدي.
  • المرحلة الابتدائية: ومدة الدراسة فيها ست سنوات وهي مرحلة عامة يلتحق بها معظم الأطفال الذين تجاوزوا السادسة من العمر بحيث تنتهي بالحصول على شهادة إتمام الدراسة الابتدائية.
  • المرحلة المتوسطة: مدة الدراسة فيها ثلاث سنوات ويشترط للالتحاق بها الحصول على شهادة إتمام الدراسة الابتدائية. وتشمل هذه المرحلة المدارس المتوسطة الحديثة وهي مدارس نهارية تهدف وزارة التربية والتعليم من إنشائها إلى تجريب إدخال الثقافة المهنية والتطبيق العملي في مدارس المرحلة المتوسطة.
  • المرحلة الثانوية: ومدة الدراسة فيها ثلاث سنوات بعد الانتهاء من الكفاءة المتوسطة وهي تتفرع إلى قسمين بعد الصف الأول الثانوي (علمي وأدبي).

التعليم العالي

يوجد في المملكة العربية السعودية العديد من الجامعات الحكومية والأهلية وتقدر بـ20 جامعة. وتنقسم الدراسة الجامعية إلى:

  • مرحلة البكالوريوس.
  • مرحلة شهادة الماجستير.
  • مرحلة شهادة الدكتوراه.

 

المراجع:

1- نشأة التعليم العام. موقع وزارة التعليم. روجع بتاريخ 2018/7/31م.
2- لمحة عن التعليم في المملكة العربية السعودية. مجلة عربيات. روجع بتاريخ 2018/7/31م.
شارك القصة