نوفمبر 3, 2017
اخر تعديل : نوفمبر 3, 2017

فيلم الرهان الخاسر

فيلم الرهان الخاسر
بواسطة : المحيط
Share

الرهان الخاسر، فيلم روائي يمني يتطرق لقضية التطرف والارهاب من إخراج الدكتور “فضل العلفي “قصة وسيناريو وحوار “محمد صالح الحبيشي” و”عبد الكريم الاشموري” تصوير عادل العديل وبطولة النجم نبيل حزام، النجم “عبد الكريم الاشموري”، “عادل سمنان”، “أحمد عبد الله حسين”، “قاسم عمر وشروق وحسن علوان، إبراهيم شرف الدين.

قصة الفيلم

يحكي فيلم الرهان الخاسر، الذي استغرق تصويرة ثلاثة أشهر ومدته ساعة وخمسة وأربعون دقيقة، بتكلفة وصلت إلى 18 مليون ريال يمني (90 ألف دولار)، قصة سائحة أجنبية تدعى ماريا تقوم بزيارة سياحية لمنطقة أثرية باليمن، وتلتقي بفتاة يمنية اسمها شيماء تعمل مترجمة للسياح، وتتوطد العلاقة بينهما. ولكن المفاجأة تحدث بقيام مجموعة متطرفة -يقودها شقيق الفتاة اليمنية- بخطف السائحة ماريا مع فوجها الأجنبي، وتتصاعد الأحداث وتحصل مجابهة عسكرية مع المجموعة مما يؤدي إلى مقتل والد السائحة الأجنبية. ورغم المأساة التي حلت بالسائحة وهي مصرع والدها فإنها تؤكد -عند مغادرتها مطار صنعاء- أن الإرهاب لن يمنعها من زيارة اليمن ثانية.

هدف الإرهاب

جاء فيلم الرهان الخاسر في وقت تزايدت فيه الهجمات والتفجيرات التي تشنها جماعات تحسب على تنظيم القاعدة في اليمن، وهو ما جعل للفيلم أهميته لكونه يعرض صورة واضحة حول ظاهرة الإرهاب والأسباب التي تؤدي إلى تناميها، والمخاطر التي تحدثها على المجتمع والبلد. ومع أن الفيلم يعرض بشكل مباشر مشاهد تعري أفكار التطرف وأعمال العنف لدى بعض الجماعات الإسلامية، فإن مخرجه الدكتور فضل العلفي ينفي أن يكون موجها ضد جهة معينة، وإنما يتناول الإرهاب بوصفه فكرا له مخاطره على المجتمع.

 

شارك القصة