مايو 21, 2018
اخر تعديل : مايو 21, 2018

محافظة الإسكندرية .. ترنيمة الزمان

محافظة الإسكندرية .. ترنيمة الزمان
بواسطة : mohammed alshalfi
Share

محافظة الإسكندرية ، هي أحدى محافظات جمهورية مصر العربية، تعتبر العاصمة الثانية، وعاصمتها محافظة الإسكندرية تقع على بعد حوالي 220 كيلو من القاهرة في شمال مصر علي ساحل البحر الأبيض المتوسط  وعلى خط عرض 31 شمالا. تستغرق الرحلة إليها من القاهرة حوالي ساعتين فقط .

تبلغ المساحة الكلية  (2879 كم2)  وعدد السكان يقدر بحوالي (5.250.473) نسمة وتنقسم إداريا الي سبعة أحياء ومركز واحد ويحدها شمالا البحر المتوسط  وشرقا وجنوبا محافظة البحيرة  وغربا محافظة مطروح  وتحصل المحافظة على حصتها من المياه العذبة عن طريق ترعة المحمودية.

التأسيس

هي عروس البحر الأبيض المتوسط، ولقبت ملكة البحر والطيبة، وشمس العالم، والثغر الباسم وترنيمة الزمان، يعود تأسيسها لصاحب الفكرة الأولى لبنائها الإسكندر الأكبر الذي سميت الإسكندرية على اسمه انتسابا له والذي أوكل مهمة تصميمها لمهندسه (دينوقراطيس) في عام 331 ق.م. وسافر لاستكمال فتوحاته في توسيع إمبراطورته  وتوفي  قبل أن يعود ويرى اكتمال المدينة ودفن فيها ويقال إن قبره موجود تحت أحد المنازل بشارع  النبي دانيال.

الموارد الاقتصادية

تعتبر الإسكندرية مدينة صناعية حيث يمثل إنتاجها الصناعي قرابة ال 40% من إجمالي الناتج  الصناعي لجمهورية مصر العربية إلا إنها إضافة إلى ذلك مدينة سياحية من الدرجة الأولى كما تنتشر بها أنشطة الزراعة والتعدين والصيد وتمتلك الإسكندرية كل مقومات الاستثمار  وعوامل نجاحه لامتلاكها مطارين دوليين وميناءين، ومناخ مناسب أغلب العام وتوافر البنية التحتية الداعمة لأي نشاط استثماري كما أن لديها مساحة زراعية كبيرة تصل الي 162 الف فدان تروي بالغمر من ترعة المحمودية إضافة إلى 133 الف فدان قابلة للزراعة.

السياحة

تعتبر السياحة في الإسكندرية نشاطا لا يقل في حجمه عن النشاط الصناعي  فلديها كل المقومات الطبيعية كموقع متميز وعددا ضخما من الآثار المختلفة على مر العصور و العديد من القري السياحية والأنشطة الترفيهية الأخرى كما تتنوع بها الفعاليات والأنشطة الثقافية المختلفة مثل مهرجان الإسكندرية السينمائي، والمعرض الصناعي والزراعي، ومعرض الكتاب.

وتنتشر بها قصور وبيوت الثقافة ومكتبة مخصصة للطفل إضافة لمكتبات القراءة للجميع وعلى الصعيد الرياضي تقام فيها مسابقات الزوارق واليخوت ورالي الفراعنة، ودورة كرة القدم الصيفية، كما تعتبر أهم مصيف عائلي في أشهر الصيف حيث يفد إليها قرابة ال 3 مليون نسمة كل عام من أجل التمتع بطقسها  الرائع وبحرها الساحر.

المعالم والآثار

تمتلك الإسكندرية عددا كبيرا من الآثار و المعالم و المزارات الهامة و المتنوعة التي تغري أي سائح بالذهاب إليها علي سبيل المثال:

  • مكتبة الإسكندرية.
  • ودار الأوبرا.
  • عمود السواري.
  • حدائق المنتزه.
  • قلعة قايتباي.
  • متحف الأحياء المائية.
  • متحف المجوهرات الملكية
  • قصر رأس التين
  • حدائق أنطونيادس.
  • مسجد المرسى أبو العباس.
  • قصر كليوباترا.
  • المسرح الروماني.
  • المتحف اليوناني والروماني.
  • الكنيسة المرقسية الكبرى.

مشاهير وأعلام

و بزغ من الإسكندرية العديد من نجوم الفن والأدب و السياسة مثل الفنان محمود عبد العزيز صاحب السلسلة التلفزيونية الشهيرة (رأفت الهجان ) والكاتب عبد الوهاب المسيري صاحب موسوعة اليهود واليهودية والصهيونية، وعصمت عبد المجيد الأمين السابق لجامعة الدول العربية والممثلة الكوميدية ثناء يونس والمطرب مصطفي قمر، والفنان الكوميدي وحيد سيف والدكتور أحمد زويل الحاصل علي جائزة نوبل في الكيمياء  والأثري الشهير الدكتور زاهي حواس، والفنان محمود مرسي صاحب المسلسل الشهير أبو العلا البشري، والمخرج  العبقري يوسف شاهين والرئيس الراحل جمال عبد الناصر.

الفن والاسكندرية

وأثرت الاسكندرية في نفوس الكثرين من كتاب الادب والفنون  فصيغت لها ملحمة تليفزيونية باسم (زيزينيا) ومسلسل (أوبرا عايدة) والفيلمين الشهيرين (إسكندرية ليه) و(اسكندرية كمان وكمان) و غنت لها المطربة فيروز شط اسكندرية و المطرب محمد قنديل بين شطين وميه.

 

المراجع:

1- الاسكندرية. موقع محافظة الإسكندرية. روجع بتاريخ 2018/5/21م.

2- سكان الإسكندرية. الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإخصاء المصري. روجع بتاريخ 2018/5/21م.
شارك القصة