أبريل 23, 2018
اخر تعديل : مايو 3, 2018

محافظة العلا في السعودية

محافظة العلا في السعودية
بواسطة : المحيط
Share

مدينة العلا إحدى محافظات المملكة العربية السعودية، تقع غرب الجزيرة العربية، وتتبع إدارياً لمنطقة منطقة المدينة المنورة، وتبعد عنها تقريباً 300 كيلو متر شمالاً. تقع مدينة العلا بين مرتفعات جبلية تحدها من الشرق والغرب حيث يمتد منها جهة الجنوب. وترتبط العلا بالمدن المحيطة بها بطرق زراعية فتبعد عن المدينة المنورة تقريباً 300 كم، وعن الوجه 200 كم، وعن تبوك 250 كم، وعن حائل قرابة 400 كم، وخيبر 200 كم، والجهراء 90 كم.

تبلغ مساحة محافظة العلا (29261 كم2) وتمثل 19.6% من مساحة منطقة المدينة المنورة، وتأتي في المرتبة الأولى من حيث مساحة منطقة المدينة ويبلغ عدد سكان محافظة العلا 65 ألف نسمة.

ويتبع لمحافظة العلا 14 مركزاً هي «الهجر الثلاث، وأبو راكة، ومغيرا، والحجر، والسليلة، والأبرق، وفضلا، والعذيب، وشلال، والبريكة، والنشيفة، والفارعة، والنجيل، والورد التي مرّ بها رسول الله، صلى الله عليه وسلم، في السنة السابعة للهجرة في غزوة تبوك، وهي بلد موسى بن نصير الذي أنشأ فيها قلعته الشهيرة».

تاريخ مدينة العلا

عرفت العلا، عند الباحثين، بعاصمة الآثار وبلد الحضارات، وسمّاها أهلها «عروس الجبال»، وعلى مقربة منها تقع مدائن صالح أو قرى صالح أو الحجر، وهي تسميات تطلق على مكان قوم ثمود والأنباط، حيث مقابرهم المنحوتة في الجبال التي تعرف عند أهل المنطقة بالقصور لروعة النحت وجماله.

ذكرها ياقوت الحموي في معجمه، بضم أوله، والقصر، وهو جمع العليا، وهو اسم لموضع من ناحية وادي القرى بينها وبين الشام، نزل بها النبي محمد في طريقه إلى غزوة تبوك، وحدد بها مكاناً لمسجد وضع حدوده بالعظام فبناه أهلها بعد ذلك وأسموه مسجد العظام، وكانت قديما تُسمى ديدان ويروى أن سبب تسميتها بالعلا أنه كان بها عينان مشهورتان بالماء العذب هما المعلق وتدعل، وكان على منبع المعلق نخلات شاهقات العلو يطلق عليها العلي.

وقد تبوأت العلا موقعاً تجارياً مهمًا على طريق القوافل القديم، فكانت العلا “دادان” مركزاً تجارياً بارزًا تتجمع فيه التجارة القادمة من أفريقيا وآسيا وجنوب شبه الجزيرة العربية التي تحمل التوابل والعطور والبخور، خضعت لسيطرة أربع حضارات قديمة هي دادان، ولحيان، ومعين، والأنباط، في تاريخ يمتد إلى القرن السادس قبل الميلاد. كما كانت طريق سكة قطار الحجاز.

الآثار

تعد محافظة العلا من أهم مواقع التراث الثقافي والحضاري عبر التاريخ في السعودية، وتحوي آثارا عظيمة بعضها ظاهرة، وبعضها مدفون تحت الأرض، وبها آثار موغلة في القدم كقوم ثمود، ومدائن صالح، والحجر.

مدائن صالح

ويعد الحجر «مدائن صالح» من أهم معالم العلا السياحية وأكثرها زيارة، وقد ورد ذكرها في القرآن الكريم كحاضرة ثمود قوم نبي الله صالح، عليه السلام، وسكنها فيما بعد الأنباط، وازدهرت كثيرا في عهدهم، وتبعد عن العلا نحو 20 كيلومترا تقريباً ناحية الشمال، وتتميز بالواجهات المعمارية المنحوتة بالصخور ذات الأنماط المعمارية المميزة بأشكالها الهندسية الجميلة التي تسمّى محليا القصور كقصر الصانع والبنت والقصر الفريد، بالإضافة إلى منطقة الخريبة التي تقع شرق العلا، وبها الكثير من الآثار والنقوش، وحوض حجري يسمّى محلياً «محلب الناقة»، بينما هو في حقيقته معبد «نبطي قديم».

جبل عكمة

جبل عكمة الذي يضم عدداً كبيراً جداً من النّقوش والرّسوم الصّخرية لحضارات متعدّدة، فضلا عن منطقة الديرة أو البلدة القديمة التي تعود إلى القرن السابع والثامن الهجري، وبها منازل مبنية بالطين والأحجار، ويوجد فيها أيضا قلعة موسى بن نصير التاريخية، ومسجد العظام، بالإضافة إلى الطنطورة أو «الساعة الشمسية»، وهي بناء حجري هرمي يتميز بالدّقة الهندسية، وتستخدم كمزولة شمسية لمعرفة الفصول ودخول مربعانية الشتاء، كما تستخدم في توزيع مياه العيون على المزارعين، وكذلك المابيات، وهي آثار مدينة إسلامية تعود للعهد العباسي وتقع جنوب العلا.

تحاول السعودية من خلال الاهتمام بمحافظة العلا جعلها أهم مزار في الشرق الأوسط، وتستهدف استقبال أكثر من مليون سائح من داخل السعودية وخارجها.

اتفاقية التطوير

في منتصف أبريل 2018 أعلنت الهيئة الملكية لمحافظة العلا عن توقيع اتفاقية تعاون تاريخية بين حكومة المملكة العربية السعودية والحكومة الفرنسية وذلك في إطار إحداث التطوير والتنمية المستدامة لمحافظة العلا التي تضم مواقع تراثية وثقافية مهمة مثل مدائن صالح، التي يعود تاريخها للحضارة النبطية.

جرت مراسم توقيع الاتفاقية في العاصمة الفرنسية بحضور ولي العهد الأمير محمد بن سلمان والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمبعوث الخاص للرئيس الفرنسي إلى العلا جيرارد مسترلا حيث وقع الاتفاقية من جانب الهيئة الملكية لمحافظة العلا محافظها الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان آل سعود ومن جانب فرنسا وزير خارجيتها جون ايف لودريان.

وتشمل اتفاقية التعاون المشترك بين البلدين، العمل على المشاركة في وضع التصورات المستقبلية لمشروع تطوير ثقافي وتراثي وسياحي طويل الأمد، لحماية وتطوير المواقع التراثية والتاريخية لمحافظة العلا، وذلك تماشيا مع أهداف رؤية 2030 الرامية إلى دعم جهود بناء اقتصاد مزدهر.

 

المراجع:

1- العلا أكبر متحف مفتوح في العالم.العربية نت. اطلع عليه بتاريخ 2018/4/10م.

2- العلا.. عاصمة الآثار.والحضارة عبر التاريخ في السعودية. الشرق الأوسط. أطلع عليه بتاريخ 2018/4/10م.

3- بحضور ولي العهد وماكرون.. توقيع اتفاقية تعاون تاريخية عنوانها العلا. سبق. اطلع عليه بتاريخ 2018/4/23م.

شارك القصة