يوليو 2, 2018
اخر تعديل : يوليو 3, 2018

مديرية سحار

مديرية سحار
بواسطة : salah hasan
Share

مديرية سحار ،  إحدى مديريات محافظة صعدة شمالي اليمن، وتقع جنوب الجزء الأوسط من المحافظة، وتعد من أكبر مديريات المحافظة مساحة وأكثرها سكانا، وكانت تعرف تاريخياً (بالربيعه) وأصل تسميتها تعود إلى سحار من ولد خولان بن عمرو بن الحاف بن قضاعة الحميري من قبائل حمير، وتتصل بمديرية مجز من الشمال، ومن جهة الغرب بمديريتي ساقين وحيدان وبمحافظة عمران من جهة الجنوب فيما تتصل بحدود طويلة مع مديرية الصفراء وتتوسطها مديرية صعدة.

 المساحة وعدد السكان

تبلغ مساحة مديرية سحار نحو (642) كيلو متر موزعة بين وتعد من أكبر مديريات المحافظة، فيما تجاوز عدد سكانها نحو (133.060) نسمة وفقا لآخر الإحصائيات في المسح السكاني للعام 2004م، وتتوزع المديرية على تسع عزل هي: (الأزقول، وبني عوير، والحمزات، والحصن، والطلح، وولد مسعود، وبني معاذ، ووادي علاف، والمهاذر).

التقسيم القبلي

تنقسم مديرية سحار قبليا إلى قسمين:
  • قبائل مالك وتتكون من: الطلح، وولد مسعود، وبني معاذ، والمهاذر.
  • قبائل كليب التي تتكون من: عامر وعمير، ومن ولد عامر (علاف والأبقور، وأل مجرب) وولد عمير ( الأزقول، فروه، والعبدين).

الميزات

تتميز مديرية سحار في صعدة والتي يقترب شكلها الجغرافي من المستطيل بالأراضي الزراعية الخصبة التي تشكل قاع الحقل
(صعيد صعدة) وتعد المركز الأهم لزراعة العنب، والبرتقال، والخيار، والرمان، والتفاح.

مناخ المديرية 

تعد سحار من المديريات التي يغلب على سطحها الطابع المنبسط الذي يتخلله بعض التلال والانحدارات الصغيرة، ويسود مناخها البارد جاف شتويا ومتوسط الحرارة في الصيف، أما الأمطار فتسقط في فصل الصيف بغزارة.

الجبال والأودية

من أهم جبال مديرية سحار(جبل ابذر) المعروف بجبل بني عوير ، و(جبل عنم) المطل على صبر ، و (جبل بعلان) المطل على الأبقور، ومن أهم أوديتها:
  • وادي صبر.
  • ووادي ربيع.
  • ووادي علاف.
  • ووادي العبدين ورحبان.

المعالم الأثرية

تحتوي المديرية على العديد من المعالم الأثرية والتاريخية أبرزها مدينة صعدة الأولى، التي بنيت قبل الميلاد وظلت عامرة حتى منتصف القرن السادس الهجري، وتقع في سفح جبل تملص، وقلعة السنارة التي شيدت أبان التواجد التركي لليمن في القرن الثالث عشر الهجري، كما يتواجد في المديرية العديد من الحصون الأثرية والتي تعد أهمها: حصون الصمع، والقفل، وجذاعة، وحضار، والأخيران هما حصنان حميريان في عوير العربي.
وإلى جانب الحصون والمعالم التاريخية البارزة فإن سحار المديرية تملك ثاني أكبر سد في اليمن بعد سد مأرب العظيم، وهو سد (الخانق) الذي بناه والي صعدة الحميري نوال بن عتيق ، مولى سيف بن ذي يزن وهدمه القائد العلوي ابراهيم بن موسى سنة (225هـ).
 
 
المراجع:
1- حقائق ومعلومات عن اليمن. المركز الوطني للمعلومات.
شارك القصة