مايو 4, 2018
اخر تعديل : مايو 6, 2018

نزار قباني شاعر المرأة

نزار قباني شاعر المرأة
بواسطة : Editors of Al Moheet
Share

نزار توفيق قباني ، شاعر ودبلوماسي، لقب بشاعر المرأة، ولد في 21 مارس 1923، في حي مئذنة الشحم أحد أحياء دمشق القديمة. حصل على البكالوريا من مدرسة الكلية العلمية الوطنية بدمشق ، ثم التحق بكلية الحقوق بالجامعة السورية وتخرّج فيها عام 1944.

المناصب والمسؤوليات

عمل فور تخرجه بالسلك الدبلوماسي بوزارة الخارجية السورية ، وتنقل في سفاراتها بين مدن عديدة ، خاصة القاهرة ولندن وبيروت ومدريد ، وبعد إتمام الوحدة بين مصر وسوريا عام 1959 ، تم تعيينه سكرتيراً ثانياً للجمهورية المتحدة في سفارتها بالصين  وظل نزار متمسكاً بعمله الدبلوماسي حتى استقال منه عام 1966. طالب رجال الدين في سوريا بطرده من الخارجية وفصله من العمل الدبلوماسي في منتصف الخمسينات ، بعد نشر قصيدة الشهيرة ” خبز وحشيش وقمر ” التي أثارت ضده عاصفة شديدة وصلت إلى البرلمان. كان يتقن اللغة الإنجليزية ، خاصة وأنه تعلّم تلك اللغة على أصولها ، عندما عمل سفيراً لسوريا في لندن بين عامي 1952- 1955.  تزوّج مرتين .. الأولى من سورية تدعى ” زهرة ” وانجب منها ” هدباء ” وتوفيق ” وزهراء .

وقد توفي توفيق بمرض القلب وعمره 17 سنة ، وكان طالباً بكلية الطب جامعة القاهرة، ورثاه نزار بقصيدة شهيرة عنوانها ” الأمير الخرافي توفيق قباني ” وأوصى نزار بأن يدفن بجواره بعد موته وأما ابنته هدباء فهي متزوجة الآن من طبيب في إحدى بلدان الخليج. والمرة الثانية من “بلقيس الراوي العراقية التي قُتلت في انفجار السفارة العراقية ببيروت عام 1982، وترك رحيلها أثراً نفسياً سيئاً عند نزار ورثاها بقصيدة شهيرة تحمل اسمها، حمّل الوطن العربي كله مسؤولية قتلها.

ولنزار من بلقيس ولد اسمه عُمر وبنت اسمها زينب . وبعد وفاة بلقيس رفض نزار أن يتزوج. وعاش سنوات حياته الأخيرة في شقة بالعاصمة الإنجليزية وحيداً.

كتابة الشعر

بدأ نزار يكتب الشعر وعمره 16 سنة ، وأصدر أول دواوينه ” قالت لي السمراء ” عام 1944 وكان طالبا بكلية الحقوق ، وطبعه على نفقته الخاصة. له عدد كبير من دواوين الشعر ، تصل إلى 35 ديواناً ، كتبها على مدار ما يزيد على نصف قرن أهمها.

  • طفولة نهد.
  • الرسم بالكلمات.
  • قصائد.
  • سامبا.
  • أنت لي.

لنزار عدد كبير من الكتب النثرية أهمها:

  • قصتي مع الشعر.
  • ما هو الشعر.
  • 100 رسالة حب.

أسس دار نشر لأعماله في بيروت تحمل اسم ” منشورات نزار قباني “. غنى من قصائده كبار الفنانين العرب فقد غنى له العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ قصيدة “قارئة الفنجان”، ونجاة الصغيرة “أيظن” كما غنى له الفنان كاظم الساهر عشرات الأغاني.

وقد طبعت جميع دواوين نزار قباني ضمن مجلدات تحمل اسم ( المجموعة الكاملة لنزار قباني)، وقد أثار شعر نزار قباني الكثير من الآراء النقدية والإصلاحية حوله، لأنه كان يحمل كثيرا من الآراء في المجتمع وبنية الثقافة، وألفت حوله العديد من الدراسات والبحوث الأكاديمية وكتبت عنه كثير من المقالات النقدية.

يقول عن نفسه : “ولدت في دمشق في آذار (مارس) 1923 بيت وسيع، كثير الماء والزهر، من منازل دمشق القديمة، والدي توفيق القباني، تاجر وجيه في حيه، عمل في الحركة الوطنية ووهب حياته وماله لها. تميز أبي بحساسية نادرة وبحبه للشعر ولكل ما هو جميل. ورث الحس الفني المرهف بدوره عن عمه أبي خليل القباني الشاعر والمؤلف والملحن والممثل وباذر أول بذرة في نهضة المسرح المصري.

وفاته

في 30 أبريل/ نيسان 1999م توفي نزار قباني واحد من أكبر شعراء العربية المعاصرين.

 

المراجع:

1- سيرة ذاتية نزار قباني. الموسوعة العالمية للشعر. اطلع عليه بتاريخ 2018/5/4م.
شارك القصة