نوفمبر 15, 2019
اخر تعديل : نوفمبر 15, 2019

أسباب عرق النسا وعلاجه

أسباب عرق النسا وعلاجه
بواسطة : ايناس ملكاوي
Share

عرق النسا هو أحد مشاكل الجهاز العصبي، والذي يتمثل بوجود ألم ممتد من العصب الوركي أسفل الظهر ويتفرع إلى الوركين والأرداف وأسفل كل ساق، كما يتسبب بألم حاد وانقباض على طول أحد الساقين وليس كلاهما عادةً، وغالبًا ما يكون الألم شديدًا بحيث يصعب تحمله من قبل الشخص إلا بأخذ المسكنات القوية لتخفيف الألم والتشنج المصاحب له من أسفل الظهر وحتى أسفل القدم، وقد يحتاج علاج الحالات البسيطة منه خلال عدة أسابيع فقط، أما في الحالات المتقدمة التي تسبب تأثيرًا على عمل الجهاز الهضمي أو تحدث ضعفًا واضحًا في قوة عمل الساق فإن المريض قد يخضع لإجراء عملية جراحية لإنهاء الألم تمامًا.

أعراض عرق النسا

يتمثل العرض الأوضح لمشكلة عرق النسا بوجود ألم شديد يبدأ من المنطقة القطنية أسفل الظهر ويمتد إلى المؤخرة ثم إلى الجانب الخلفي من الفخذ والساق وحتى آخر أحد الساقين، ويتراوح الألم ما بين ألم بسيط في بدايته ليتحول إلى ألم حارق وشديد مع الأيام وصعوبة الشعور بالراحة في الرجل، كما قد يرافقها حالة مثل الموجة الكهربائية “وخز” خاصة بعد القيام بحركة مفاجئة كالعطس أو السعال، وقد يتحول الأمر إلى الإحساس بخدر أو تنميل في إحدى الأرجل بكاملها أو أطراف قدم واحدة فقط مع ضعف ملحوظ فيها خاصة بعد الجلوس الطويل، غالبًا ما ترافق هذه المشكلة معظم الأشخاص الذين يعانون باستمرار من مشاكل وآلام مزمنة في الظهر أو المفاصل، إلا أن عرق النسا يستهدف منطقة الورك وأحد الساقين فقط.

العوامل المحفزة لعرق النسا

تزداد احتمالية الشعور بعرق النسا إذا اقترن بما يلي:

  • العمر المتقدم.
  • الوزن الزائد.
  • مرض السكري.
  • طبيعة العمل.
  • الجلوس المتكرر لفترات طويلة.

الأسباب الرئيسية لعرق النسا

يكمن السبب الرئيسي لعرق النسا في حدوث انزلاق غضروفي في إحدى فقرات العمود الفقري التي غالبًا ما تترافق مع التقدم في العمر، إلا أنها قد تصيب الأشخاص في مرحلة الشباب، ويسبب هذا القرص أو النتوءات العظمية في العمود الفقري ضغطًا شديدًا على العصب الوركي.

أسباب ثانوية لعرق النسا

قد ينتشأ عرق النسا عن بعض الأسباب الأخرى مثل:

  • إنزلاق فقري في العمود الفقري.
  • تضيق في القناة الشوكية أي قصر المسافة بين فقرات العمود الفقري.
  • وجود ورم في العمود الفقري.
  • إصابة في العمود الفقري أو التهابه.

علاج عرق النسا

  • العلاج الدوائي: ويشمل على أخذ بعض الأدوية المضادة للإلتهاب والمسكنة للألم مثل: مسكنات الألم القوية، أو مرخيات العضلات أو مضادات الاكتئاب أو مضادات الإلتهاب، وقد يضطر المريض في القليل من الحالات عمل عملية جراحية للحالات المتقدمة للتخلص من الألم.
  • العلاج الطبيعي: وهي المرحلة الثانية من العلاج بعد أخذ الأدوية اللازمة حيث يتم تعليم المريض مجموعة من التمارين اليومية الخاصة بتقوية عضلات الظهر ومنع تكرار الألم في العصب الوركي مجددًا وتمارين أخرى لزيادة المرونة في المنطقة.

نصائح عامة 

يجب على مريض عرق النسا اتباع بعض التعليمات للتخفيف من تكرار المشكلة والتخلص منها من خلال:

  • الحرص على استقامة العمود الفقري أثناء الجلوس.
  • عدم الجلوس لفترة طويلة بالساعات دون حركة.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • عدم رفع الأشياء الثقيلة أو اتخاذ الوضعية المناسبة لرفعها.

 

المراجع:

1- أمراض الجهاز التناسلي: عرق النسا. وزاة الصحة. روجع بتاريخ 14 نوفمبر 2019.
2- عرق النسا. عيادتي. روجع بتاريخ 14 نوفمبر 2019.