أغسطس 5, 2019
اخر تعديل : أغسطس 5, 2019

أين تقع مدينة بيت لحم ؟

أين تقع مدينة بيت لحم ؟
بواسطة : اسماعيل الأغبري
Share

بيت لحم هي مدينة فلسطينة تقع في الجزء الجنوبي من السلسلة الجبلية للقدس وترتفع قرابة (780)م  عن سطح البحر ، وتعد من أهم المدن التاريخة والدينية في فلسطين، وتستمد هذه الأهمية بكونها المدينة التي ولد فيها (يسوع المسيح عيسى أبن مريم  عليه السلام)، وتبعد نحو ( 10) كم جنوبي القدس.

وتشكل مع مدينتي بيتي (جالاً، وساحور ) تجمعاً عمرانياُ ثلاثياُ، كون المسافة التي تربط بينهما لا تتجاوز (2 ـ 3) كم، وتقع بيت جالا في الشمال الغربي من بيت لحم، فيما بيت ساحور، تتخذ من شرقي المدينة موقعها.

السكان

بلغ عدد سكان مدينة بيت لحم نحو ( 25.266) نسمة، وفقا لأخر الإحصائيات الصادرة  من الجهاز المركزي للإحصاء في عام 2007م ، وفيما سبق وخاصة في عام  (1978) فإن عدد سكان المدينة بلغ  نحو (34) ألفاً،  منهم  قرابة 9 آلاف نسمة من اللاجئين.

وكان للأحداث السياسية والإستعمارية التي يعيشها  الفلسطينيين  منذ العام (1948)  دور في تزايد عدد سكان المدينة،  اللذين قدروا في العام ( 1947) بنحو ( 8000)  نسمه  غير إن ذلك العدد تزايد وارتفع  خلال العام (1949) إلى 14 ألفاً، ولجأ الآلاف من  الفلسطين إلى تخوم المدينة ويقطنون في  ثلاثة مخيمات ، أكبرها مخيم (الدهيشة) ولا يزال هؤلاء اللاجئون يعيشون في هذه المخيمات في ظروف سكنية قاسية، إذ أن التمركز السكاني الشديد على مساحات ضيقة من الأرض، والخدمات الضرورية متواضعة جداً.

المناخ

مناخ المدينة معتدل البرودة شتاءً يكثر فيه هطول الأمطار وتمتد الأيام الماطرة  فيه إلى  نحو ( 40 إلى 55) يوماً  وتشكل كمية الأمطار على المدينة سنوياً قرابة ( 600) مم3، في حين يبلغ متوسط درجة الحرارة في ( كانون الثاني/ يناير) بين 8 درجة مئوية و10 درجة مئوية، فيما يتسم صيفها بالجاف، ويبلغ معدل درجات الحرارة في شهر ( تموز / يوليو ) ما بين 23 مئوية و25 مئوية.

التاريخ البشري في المدينة

توجد أقدم  المستوطنات البشرية لإنسان العصور الحجرية في المدينة على المنحدر الشرقي للتلة الواقعة وسط المدينة وفي وسط الحقول الممتدة لمدينة بيت ساحور. ويعتقد بعض المؤرخين والأثريين  إن المدينة  خلال العصر الحديدي  كانت تقع في هذا المكان، ثم انتقل قاطنيها  بحلول القرن العاشر حتى القرن الثامن قبل الميلاد إلى  قمة المرتفع الجبلي في منطقة تكثر فيها الأشجار حول كنيسة المهد وشرقها، حيث كانت الكهوف الموجودة تحت الكنيسة تستخدم في تلك الفترة المبكرة.

وفي العام 700 ق.م فقدت المدينة أهميتها لكنها عادت لكي تصبح مرة أخرى مركزًا هامًا في الفترتين اليونانية والرومانية، بعد أن تمّ بناء القناة المائية لمدينة القدس وتحويل جزء من مياهها إلى مدينة بيت لحم.

الأهمية الدينية

وتحتل مدينة بيت لحم أهمية دينية واسعة  وكبيرة خاصة لدى طائفة (الديانة المسيحية) في كل انحاء العالم  ،  كونها تحتوي على الكثير من الكنائس، وأهمها كنيسة المهد التي بناها (قسطنطين الأكبر) في العام 330م، ويأتي إليها المسيحيون من جميع أنحاء العالم للاحتفال بالمناسبات الدينية فيها وخاصة رأس السنة الميلادية، فتتزين ساحة المهد بشجرة الميلاد، وبالأضواء والاحتفالات.

كنيسة المهد

حُددت ولادة السيد المسيح في بيت لحم في نهاية عهد هيرودس  مستقبل المدينة، وقد تمّ بناء كنيسة المهد في عهد الإمبراطور  قسطنطين وكانت واحدة من ثلاث كنائس بنيت في فلسطين. واستقر القديس جيروم في نهاية القرن الرابع في بيت لحم، وقام ببناء دير للرهبان ودير للراهبات بمساعدة القديسة بولا. تعرضت كنيسة المهد للتدمير في العام 529 م، ثم أعيد بناؤها على نطاق أوسع في عهد الإمبراطور جوستنيان، وما يزال هذا البناء قائمًا حتى يومنا هذا. وقد ظهرت صورة الكنيسة على خارطة مادبا الفسيفسائية في القرن السادس الميلادي.

وتعد كنيسة المهد من أهم المعالم الموجودة في بيت لحم، وتحيط بها مواقع أخرى هامة ترتبط بميلاد السيد المسيح منها مغارة الحليب التي تقع إلى الجنوب الشرقي من الكنيسة، وهي كهف غير منتظم الشكل محفور في حجر جيري لين. وكانت العذراء مريم وفقا للتقاليد المسيحية ترضع الطفل يسوع هناك وهي مختبئة من جنود هيرودس. كما يقع حقل الرعاة الذي ظهرت فيه الملائكة وبشرت الرعاة بولادة السيد المسيح على بعد 2 كم تقريبا شرق المدينة. وهنالك روايتين مختلفتين لموقع ظهور الملائكة، واحدة خاصة بالكاثوليك والأخرى خاصة بالروم الارثودكس.

ويجري في البلدة القديمة في بيت لحم كل عام مجموعة واسعة من الأنشطة الدينية التقليدية، إذ تسير مواكبا دينية مختلفة خلال مراسم الاحتفال بعيد الميلاد، وتمر عبر طريق الحجاج الذي يمتد على طول شارع النجمة، كما تستضيف ساحة المهد في كل عام احتفالا كبيرًا بمناسبة ذكرى ميلاد يسوع المسيح (عيسى عليه السلام).

المراجع:

1- مدينة بيت لحم. موقع جامعة بيت لحم. روجع بتاريخ 5 أغسطس 2019.
2- بيت لحم. الموسوعة الفلسطينية. روجع بتاريخ 5 أغسطس 2019.
3-عن بيت لحم. بلدية بيت لحم. روجع بتاريخ 5 أغسطس 2019.