فبراير 25, 2020
اخر تعديل : فبراير 28, 2020

إقليم دارفور في السودان

إقليم دارفور في السودان
بواسطة : Turky Mohammed
Share

إقليم دارفور إحدى الأقاليم السودانية الواقعة في الجزء الغربي من البلاد، وهو الإقليم الذي توالت فيه الحضارات له تاريخ أصيل يمتد عبر السنين ويقدر سكان الإقليم ما يقارب 8 ملايين نسمة.

الموقع

يقع الإقليم غرب جمهورية السودان، من الشمال يحده ليبيا ومن الغرب تحده تشاد، ويحده من الجنوب الغربي أفريقيا الوسطى، وكما يحده أيضا بحر الغزال وكردفان من الشرق، فلكيا يقعبين خطي عرض 12و20 درجة شمال وخطي طول 24و27.6 درجة شرق وهي منطقه يسودها المناخ الحار شبه الجاف ومتوسط الأمطار السنوي فيها يتراوح بين 150 الي 350ملم.

تقدر مساحة الإقليم (20%) من مساحة السودان نحو (290.000) كم2 البعض منها في سلسلة جبل مرة.

التسمية

سميت دارفور بهذا الاسم نسبة إلى قبيلة الفور، ودارفور تعني موطن الفور، والفور هي أكبر القبائل هناك.

التقسيم الإداري

في دارفور خمس ولايات: (شمال دارفور وعاصمتها مدينة الفاشر، وجنوب دارفور وعاصمتها مدينة نيالا، وغرب دارفور وعاصمتها مدينة الجنينة، وشرق دارفور وعاصمتها مدينة الضعين، ووسط دارفور وعاصمتها مدينة زالنجي).

التركيب العرقي للإقليم

  • الحضر: ( الفور، والمساليت، والزغاوة، والداجو، والتنجر، والتامة)
  • البدو: ( الأبالة، والمحاميد، ومهريه، وبني حسين، والرزيقات، والمعالية.)

الاقتصاد

في الإقليم ثروة حيوانية من الإبل والغنم والبقر تنتج الولاية: الصمغ العربي، وتزرع القطن، وتنج الولاية أيضا الفاكهة والخضروات كما تزرع القمح والذرة والدخن وغيرها. في الولاية حوالي  1.354.980 راس.

نبذة تاريخية

  • حكم دارفور العديد من الأنضمة أشهرهم  علي دينار، حيث كان نظام الحكم فيها فيدرالي، وكل قبيلة لها استقلال بالحكم
  • في دار فور دارت العديد من الثورات أهمها كانت ضدالحكم التركي الذي دام عشر سنوات.
  • واستقلت دارفور عن الحكم العثماني بعد أن بايع أمراؤها الإمام المهدي.
  • لكن سقط الإقليم عام 1898، فعاد السلطان علي دينار ليحكم دارفور.
  • ضم إقليم دارفور عقب الحرب العالمية الثانية للمركز العام في السودان بسبب تايد حاكم دار فور لدولة العثمانية مما خلق مشاحنات بين الإقليم والمركز انتهى هذا الخلاف بضم دار فور لسودان عام (1917).

 

 

المراجع:

1- ولايات شمال دارفور. الموسوعة السودانية. روجع بتاريخ 14 سبتمبر2019م.
2- دار فور. الجزيرة. روجع بتاريخ 14  سبتمبر 2019.