يونيو 14, 2020
اخر تعديل : يونيو 14, 2020

الفينير مميزاته وعيوبه

الفينير مميزاته وعيوبه
بواسطة : ايناس ملكاوي
Share

الفينير ويعرف أيضًا بالقشور الخزفية أو أسنان البورسلين وهو أحد التقنيات الحديثة لتجميل الأسنان من أجل الحصول على ما يعرف بابتسامة هوليود، وقد حظيت هذه التقنية إقبالًا كبيرًا من الناس، حيث تتيح هذه التقنية علاج عيوب المظهر الخارجي للأسنان كاللون والشكل والتناسق، وهي عبارة عن قشور أو مواد رقيقة يتم إلصاقها على الأسنان من الخارج بألوان وقياسات مختارة بعناية، ويتم فيها تغطية الأسنان الأمامية وتغيير الحجم أو اللون أو الطول للأسنان بما يتناسق مع بعضها البعض لمنح الشخص مظهرًا جميلًا لأسنانه، وغالبًا ما يصنع الفينير من مادة الراتنج أو من البورسلين التي تعتبر أفضل من الراتنج لخصائصها المقاومة للبقع ولأنها تمنح الأسنان انعكاس الضوء المناسب تمامًا كما هو الحال في الأسنان الطبيعية.

الحالات التي ينصح فيها بالفينير

يمكن استخدام فنيرز الأسنان في الحالات التالية:

  • تعديل الأسنان المكسور أو غير المنتظمة في الشكل.
  • تغيير لون الأسنان ذات الألوان غير المحببة المائلة للسواد أو الإصفرار نتيجة تناول بعض الأدوية أو نتيجة التدخين أو زيادة الفلورايد أو ذات الحشوات الكبيرة والواضحة.
  • علاج الفراغات “الفجوات” الواسعة بين الأسنان حتى لو كانت منتظمة، فهي تسد الفراغات وتوحي بالتقارب والتراص بين الأسنان.

مميزات الفينير

  • لا يحتاج الفينير لأخذ حيز كبير من الأسنان حيث يتم تثبيتها على حافة اللثة الخارجية دون الحاجة لعمل مساحات واسعة لتثبيتها نظرًا لرقتها العالية على عكس التيجان السنية أو الزيركون والذي يتم فيه عمل حف للأسنان وتوسيع مساحات كافية لتلبيس السن من جميع الجهات.
  • قشور البورسلين مقاومة للبقع والصدأ.
  • قشور الأسنان تعمل على منح الأسنان لونًا أكثر بياضًا.
  • تمنح الأسنان مظهرًا طبيعيًا وعمليًا ويمكم دمجها مع اللثة بسهولة.

عيوب الفينير

  • ارتفاع تكلفة الفينير بشكلٍ عام فهي تحتاج إلى ميزانية عالية مقارنة بالراتنج.
  • صعوبة إصلاح قشرة الفينير في حالة تعرضها للتشقق.
  • ازدياد حساسية الأسنان تجاه المشروبات والأطعمة الباردة والساخنة وذلك بسبب إزالة مينا الأسنان عند إلصاقها.
  • عدم التطابق التام بين لون القشور الخزفية ولون الأسنان الباقية الأمر الذي يحدث فرقًا مزعجًا للبعض.
  • لا يتناسب تركيب الفينير مع الأشخاص الذين يمتلكون أسنانًا ضعيفة أو غير صحية.
  • يجب تبييض الأسنان ذات البقع الصفراء أو السوداء قبل مرحلة إلصاق الفينير لتجنب عدم حدوث الفرق في اللون.
  • زيادة الحذر والتقييد فيما يخص مضغ وتكسير الأطعمة الصلبة كالمسكرات بالإضافة إلى ضرورة تجنب المشروبات الملونة ذات الأصباغ العالية كالشاي والقهوة والعصائر المحلاة لتجنب حدوث ضرر في القشور الخزفية أو تغير لونها.
  • قد يحدث سقوط للقشور الخزفية نتيجة سوء التركيب.

 

المراجع:

1- عيوب الفينير. روجع بتاريخ 27 نوفمبر 2019.
2- فينير الإسنان. روجع بتاريخ 27 نوفمبر 2019.
3- مميزات وعيوب الفينير. روجع بتاريخ 27 نوفمبر 2019.