فبراير 19, 2021
اخر تعديل : فبراير 21, 2021

المطبخ العراقي

المطبخ العراقي
بواسطة : Heba Mohammed
Share

المطبخ العراقي له تاريخ طويل يعود إلى ما يقرب من 10000 عام حيث السومريين والأكاديين والبابليين والآشوريين والفرس القدماء. وتُظهر الألواح التي عُثر عليها في الأنقاض التي خلفتها هذه الشعوب القديمة وصفات أعدت في المعابد خلال الأعياد الدينية،  وهي في الواقع أول كتب الطبخ في العالم. كان العراق ، بلاد ما بين النهرين القدماء ، موطنًا للعديد من الحضارات المبهرة والمتطورة ، المتقدمة للغاية في عصرهم ، في جميع مجالات المعرفة ، بما في ذلك فنون الطهي.

تأثر المطبخ العراقي بالأوضاع السياسية

بلغ المطبخ العراقي ذروته في عصر القرون الوسطى عندما كانت بغداد عاصمة إمبراطورية إسلامية كبيرة. ولكن، بعد تدمير المغول لبغداد عام (1258م)، تراجع هذا المطبخ ذي المستوى العالمي، إلى أن تم إحياؤه إلى حد ما في القرن الماضي من خلال التفاعل التجاري والثقافي مع دول منطقة البحر الأبيض المتوسط والعالم الخارجي.

المطبخ العراقي والشرق الأوسط

كما هو الحال في بلدان الشرق الأوسط الأخرى، يعتبر الدجاج، وخاصة لحم الضأن من اللحوم المفضلة. بسبب هذا الاستهلاك الكبير من لحم الضأن واللحوم الأخرى ، فإن المطبخ العراقي غني بالبروتين والحديد. وباستثناء معظم المقبلات والسلطات، فإن الأطباق اليومية العادية تعتمد غالبًا على اللحوم الحمراء متبلة بالثوم والليمون والبهارات، ثم تُشوى على الفحم. ومع ذلك، على الرغم من أن شواء الكباب (قطع لحم الضأن أو الدجاج) هو الأكثر تفضيلاً ، إلا أن القوزي (لحم خروف كامل مشوي محشو بالأرز واللوز والزبيب والبهارات) والكبة (لحم مفروم مع البرغل أو الأرز والتوابل) تأتي في المرتبة الثانية للأطعمة الأكثر تفضيلًا.

لمسات المطبخ العراقي المختلفة

على عكس الدول العربية المجاورة الأخرى، يضيف العراقيون الزبيب والفواكه الأخرى إلى حشواتهم للدواجن. ويفضلون استخدام الأرز في الخضار المحشية مثل الدولما. كما أنه من النادر تقديم أي وجبة بدون أرز.

الزبدة والزبادي من العناصر الأساسية الأخرى في الطبخ العراقي. وغالبًا ما يتم تحضير الطعام بالزبدة، بينما غالبًا ما يتم تناول الزبادي مع الوجبة الرئيسية كمشروب ، أو كطبق جانبي. أيضًا غالبًا ما يستخدمون البرغل في قوائم الطعام، حيث أنه كان عنصرًا أساسيًا في البلاد منذ أيام الآشوريين القدماء.

التوابل المفضلة في المطبخ العراقي

لتعزيز الطعام يتم استخدام أنواع من البهارات، عادة تشمل القرفة والقرنفل وجوزة الطيب والكمون والكزبرة والفلفل الحلو، والتي تستخدم في الطبخ الخليجي والعراقي. قد يختلف هذا المزيج من التوابل من منطقة إلى أخرى، وكذلك الكمية المستخدمة، ولكن ليس بدرجة كبيرة. وبشكل عام، المطبخ العراقي ليس حارًا بشكل مفرط.

تأثير المناخ على المطبخ العراقي

بسبب اختلاف المناطق المناخية في العراق، تنتج البلاد كمية كبيرة من الفاكهة. في الشمال ، ومع طقس الشتاء البارد، تزدهر التفاح والكمثرى والدراق والخوخ وجميع أنواع المكسرات. أما في الجنوب الحار والرطب، تزدهر مجموعة متنوعة غنية من التمور (حوالي 120 نوعًا) ؛ بينما في المركز الحار والجاف ، تتم زراعة بعض من أفضل وأحلى أنواع البطيخ في العالم.

أشهر الأطباق العراقية

1: المسكوف

طبق من الأسماك المشوية ببطء ، وهي من أشهر الأطباق العراقية لأن الطريقة العراقية لشويها مختلفة بأن يوضع السمك بشكل جانبي ويُطبَخ في النيران ويدخن من الجانب. بمجرد الانتهاء، تُسكب كمية كبيرة من بهارات السماق اللذيذة وبذور الرمان الطازجة والليمون على الوجه.

2: القوزي

لحم خروف مشوي وينضج على مهل، وهو دائمًا أحد أكثر الأطباق المحبوبة في أي مناسبة احتفالية عراقية أو تجمع عائلي. يستغرق ما يقرب من يوم كامل لإبطاء الشوي، ويتم حشو لحم الضأن بالأرز المعطر والمتبل والخضروات والمكسرات. النتيجة شهية جدًا.

3: التشريب

كان في الأصل خاص بالريف العراقي، وهو الآن محبوب من قبل الجميع في العراق. يتكون الطبق من طبقة من الخبز العراقي السميك موضوع في قاع الطبق ومرق الدجاج الذي يُسكب فوقه لينقع الخبز. ويتم خلط اللحوم والخضروات مع المرق.

طريقة عمل طبق التشريب العراقي

المقادير

  1. 1 كيلوغراملحم، أو اكثر حسب الرغبة وحسب عدد افراد العائلة
  2. 2 بطاطا، او اكثر حسب الرغبة
  3. 1 كوبحمص مسلوق
  4. 2 بصلة، مفروم ناعماً
  5. 1 ملعقة صغيرهكركم
  6. 2 لومي ( حامض مجفف أسود)
  7. خبز تنور طازج.

الطريقة

  1. تغسل اللحمة وتقطع، يفضل اللحم مع العظم قطع متوسطة الحجم.
  2. في قدر على النار، يقلى البصل مع الزيت ويضاف له اللحم ويقلب مع بعض، تضاف كمية من الماء تكفي لسلق اللحم ثم يترك على النار.
  3. تضاف البطاطا مع الحمص المسلوق، الليمون المجفف ويخرم بالسكين ثم يضاف ماء اللحم ويترك على نار هادئة.
  4. يقطع الخبز قطع متوسطة ويوضع في صحن عميق تقريباً ويضاف له ماء اللحمة حتى يتغطى بشكل جيد ويضاف له طبعاً البطاطا والحمص ويقدم مع المخلل والليمون.

 

المراجع:

1- Foods of Iraq: Enshrined With A Long History. روجع بتاريخ 19 فبراير 2021.
2- طريقة عمل التشريب العراقي أو الثريد. روحع بتاريخ 19 فبراير 2021.
3- 10 Traditional Iraqi Dishes You Need to Try. روجع بتاريخ 19 فبراير 2021.