مايو 14, 2020
اخر تعديل : مايو 16, 2020

صفات داوود عليه السلام

بواسطة : اسماعيل الأغبري
Share

داوود عليه السلام هو داود بن إيشا بن عوفيد من أحفاد يهوذا بن يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم عليه السلام، ثاني ملك لبني اسرئيل، عاش نحو مئة عام. وأنعم الله عليه بنعم كثيرة، وأنزل الله عليه كتاب الزبور، كان حسن الصوت جميل الإنشاد، تنسب إليه المزامير.

كان نبي الله داود عليه السلام شابًا من بني إسرائيل، وحينما خرج طالوت ببني إسرائيل إلى مواجهة جالوت وجنوده خرج داود في جند طالوت، فثبت وبقي من الفئة القليلة التي واجهت جالوت وجنده، فلما تواجه الجمعان والتقى الفريقان قتل داوود عليه السلام جالوت بيده، فلمعَ نجمُ داود في بني إسرائيل وعرفوا قدره، فملّكوه عليهم بعد طالوت، وآتاه الله النبوةَ بعد ذلك، فجمع الله له بين النبوة والملك وبين خير الدنيا والآخرة، وقد كان الملْك في بني إسرائيل في سبط، والنبوة في سبط آخر، فجمعهما الله تعالى لداود عليه السلام. قال تعالى: ﴿ فَهَزَمُوهُمْ بِإِذْنِ اللَّهِ وَقَتَلَ دَاوُدُ جَالُوتَ وَآتَاهُ اللَّهُ الْمُلْكَ وَالْحِكْمَةَ وَعَلَّمَهُ مِمَّا يَشَاءُ وَلَوْلا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَفَسَدَتِ الأَرْضُ وَلَكِنَّ اللَّهَ ذُو فَضْلٍ عَلَى الْعَالَمِينَ ﴾.

دعوته

بلَغ داود عليه الصلاة والسلام من العمر أربعين سنة فآتاه الله تعالى النبوة مع الملك وجعله رسولًا إلى بني إسرائيل، فدعا داود عليه الصلاة والسلام قومه بني إسرائيل إلى تطبيق الشريعة التي أنزلت عليه وهي شريعة التوراة وتوحيد الله، وأنزل الله على نبيه داود عليه الصلاة والسلام الزبور {ولقد فضَّلنا بعضَ النَّبيِّنَ على بعضٍ وءاتينا داودَ زبورًا} سورة الإسراء.

صفات داود عليه السلام

عاش داود عليه السلام عفيفًا حريصًا على العزة في طعامه وصلاح أمر عيشه، فما كان يأكل إلا من عمل يده، وقد كانت مهنته التي علّمها الله تعالى إياها مهنةً عسكرية تنفع الناس وهي: نسجُ الدروع وبيعها، وحكمَ داود عليه السلام في بني إسرائيل وقضى بينهم في الخصومات، فكان الحاكم العادل والقاضي الفاصل.

  • شجاعة وقوة بأس: قال تعالى (فَهَزَمُوهُم بِإِذْنِ اللَّهِ وَقَتَلَ دَاوُودُ جَالُوتَ وَآتَاهُ اللَّهُ الْمُلْكَ وَالْحِكْمَةَ وَعَلَّمَهُ مِمَّا يَشَاءُ) البقرة: 251.
  •  الحكمة: قال تعالى  ( وشددنا ملكه وآتيناه الحكمة والفصل الخطاب ) ص : 20
  •  العلم: قال تعالى ( وَعَلَّمْنَاهُ صَنْعَةَ لَبُوسٍ لَكُمْ لِتُحْصِنَكُمْ مِنْ بَأْسِكُمْ ۖ فَهَلْ أَنْتُمْ شَاكِرُونَ ) الأنبياء : 80.
  • الصناعة: ( وَلَقَدْ آتَيْنَا دَاوُدَ مِنَّا فَضْلا يَا جِبَالُ أَوِّبِي مَعَهُ وَالطَّيْرَ وَأَلَنَّا لَهُ الْحَدِيدَ ). سبأ : 10- 11.
  •  العمل الدؤوب ( أَنِ اعْمَلْ سَابِغَاتٍ وَقَدِّرْ فِي السَّرْدِ وَاعْمَلُوا صَالِحًا إِنِّي بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ ) سبأ : 11.
  • الأكل من عمل اليد: (عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ مَا أَكَلَ أَحَدٌ طَعَامًا قَطُّ خَيْرًا مِنْ أَنْ يَأْكُلَ مِنْ عَمَلِ يَدِهِ وَإِنَّ نَبِيَّ اللَّهِ دَاوُدَ عَلَيْهِ السَّلَام كَانَ يَأْكُلُ مِنْ عَمَلِ يَدِهِ ). البخاري .
  •  التواضع: ( واذكر عبدنا داود ذا الأيد إنه أواب ) ص : 17 .
  •  العدل: (يَا دَاوُودُ إِنَّا جَعَلْنَاكَ خَلِيفَةً فِي الْأَرْضِ فَاحْكُمْ بَيْنَ النَّاسِ بِالْحَقِّ وَلَا تَتَّبِعِ الْهَوَىٰ فَيُضِلَّكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ ۚ إِنَّ الَّذِينَ يَضِلُّونَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ بِمَا نَسُوا يَوْمَ الْحِسَابِ )  ص : 26 .
  • فصل الخطاب: ( وآتيناه الحكمة والفصل الخطاب ) ص : 20.

وفاته

يحكى أن داوود عليه السلام كان شديد الغيرة كان إذا خرج أغلق الباب على أهله حتى يعود فخرج ذات يوم وغلقت الدار فرأت إمرأته، رجل قائم وسط الدار، فقالت لمن في البيت: من أين دخل هذا الرجل والدار مغلقة؟ والله لنفتضحن بداوود فجاء داوود فإذا الرجل قائم في وسط الدار فقال له داود: من أنت؟

  • فقال: أنا الذي لا أهاب الملوك ولا أمنع من الحجاب
  • فقال داود: أنت والله إذاً ملك الموت، مرحباً بأمر الله.

وقيل إن عمر داود عليه السلام لما مات كان مائة سنة، وقيل: إن الناس الذين حضروا جنازة داود عليه السلام جلسوا في الشمس وكانوا في يوم صائف شديد الحرارة.

 

المراجع:

1-داود عليه السلام .. قائد  عظيم أفرزه الميدان. اسلام وين. روجع بتاريخ 9 مايو2020م.
2-قصة داود عليه السلام. اسلم ويب. روجع بتاريخ 9 مايو2020م.
3-نبي الله داود عليه السلام.الألوكة. روجع بتاريخ 9 مايو2020م.
4- نبي الله داوود عليه السلام. روجع بتاريخ 15 مايو 2020.