سبتمبر 5, 2018
اخر تعديل : نوفمبر 11, 2018

عدد سكان البكيرية

عدد سكان البكيرية
بواسطة : heba mohammed
Share

مدينة البكيرية إحدى مدن منطقة القصيم تقع في نجد وسط المملكة العربية السعودية ويتبع لها العديد من المحافظات مثل: الهلالية والخبراء والفويلق والشحية وغيرها. يبلغ إجمالي عدد سكان البكيرية حوالي (50.000) نسمة، وتبلغ مساحتها أكثر من (5000 كم2).

تسمية المدينة

البكيرية بلد قديم اشتق اسمها من رجل يقال له محمد البكري ويرجع تاريخها إلى القرن (12هـ) حيث أنها أنشئت عام (1175هـ)عندما اشتراها محمد بن عثمان السويلم من العرينات من الخضران من بني عمر من سبيع القبيلة العربية المعروفة، الذي كان يسكن مع والده وإخوانه في الضلفعة الواقعة شرق الشيحية. ولقد توارث الأجداد وثيقة الشراء هذه. وبعد أن ملكها قام بحفر بئر ثم غرس النخيل وزرع الأرض وقام ببناء منزل بعد ذلك أخذ السكان في الإزدياد وأصبحت مدينة معروفة.

المناخ

يعتبر مناخ البكيرية مناخ صحراوي شديد الحرارة صيفًا شديد البرودة شتاءً، وتتميز بالأمطار الشتوية.

المعالم الأثرية

يوجد في مدينة البكيرية العديد من المعالم الأثرية والتاريخية منها:

  • مقصورة السويلم: وهي عبارة عن قصر تراثي  كبير يقع في محافظة البكيرية، ويعود بناءها إلى مطلع القرن التاسع عشر الميلادي وتعتبر من أول المباني التي شيدت بالمدينة، بناها أمير البكيرية سابقاً عبدالله بن سويلم، وكان لها دور بارز في تاريخ البكيرية حيث كانت مقراً للإمارة في فترات طويلة لاستقبال والأعيان والمسافرين .
  • سور البكيرية: ​يعتبر سور البكيرية الأثري في الجهة الشرقية من محافظة البكيرية معلماً من المعالم الأثرية حيث يرجع تاريخه إلى أكثر من (200) عام ويبلغ عرضه أكثر من متر، حيث كان السور يحمي البكيرية من أي اعتداء خارجي في الأزمان القديمة وله بوابات، كما هو حال البلدان في ذلك الوقت.​
  • مقصورة الراجحي: مقصوره الراجحي من الأماكن التراثية الرائعة لمحبي التراث والآثار تتكون من مقصورة من الطين ومسجد وسواني لرفع الماء تعود لعائلة الراجحي تم اعادة ترميمها على الشكل المقارب لها في السابق بشكل رائع ويعود تاريخها الى أكثر من 250 سنه ماضية.

مدينة عالمية

في عام 1999 م تم ترشيح مدينة البكيرية لمسابقة الأمم الراقية في اليابان وذلك بعد حصولها على المدينة الصحية الأولى على مستوى المملكة العربية السعودية. وشارك في هذه المسابقة العديد من المدن العالمية.