فبراير 28, 2022
اخر تعديل : مارس 2, 2022

عصير الليمون..بين الفوائد والأضرار

عصير الليمون..بين الفوائد والأضرار
بواسطة : ايناس ملكاوي
Share

الليمون وهو أحد أهم أصناف الحمضيات بعد البرتقال واليوسفي وهو منجم للمركبات الفينولية المضادة للأكسدة ومصدر للألياف الغذائية والمعادن والفيتامينات والكاروتينات والزيوت الطبيعية الأساسية؛ حيث يحتوي الليمون على البوتاسيوم والصوديوم والسكريات والكربوهيدرات والطاقة والكاليسيوم والفسفور والمغنيسيوم والزنك وحمض الستريك، كما يحتوي على عدد كبير من الفيتامينات مثل ب12 وب6 وفيتامين أ وفيتامين ه والفولات، بالإضافة إلى نسبة عالية من فيتامين ج وكمية بسيطة من الدهون والبروتين.

فوائد عصير الليمون لصحة الإنسان

يحقق تناول عصير الليمون الدافئ عددًا من المنافع الصحية للإنسان أهمها ما يلي:

  • يحد من نمو الأورام الخبيثة ويقي من السرطان: لاحتوائه على مضادات الأكسدة وعنصر الليمونويد المقاوم للسرطان.
  • يقي من الإلتهابات ومن نزلات البرد والإنفلونزا ويشرع شفائها.
  • يخفض من ضغط الدم المرتفع ويقلل من أمراض القلب والجلطات ويعمل على توسيع الشرايين وإذابة الكوليسترول مما يحمي الشرايين من التصلب ويقي الأوعية الدموية من التلف.
  • يساعد على تنشيط عمل الجهاز الهضمي ويحفز على إفراز العصارات الهاضمة في الأمعاء ويخلص الجسم من سموم الكبد، كما يزيد من عملية امتصاص المعادن وبخاصة الحديد في الأمعاء لغناه بفيتامين ج.
  • يرطب الجهاز الليمفاوي ويحمي الجسم من الجفاف، كما يساعد على إنقاص الوزن والتخلص من السمنة وتراكم الدهون، كما يساعد على كبح الشهية.
  • يعدل المزاج ويحمي من اضطراباته فيقي من الكآبة والشعور بالحزن، ويمد الجسم بالطاقة والحيوية والإنتعاش ويساعد على الاسترخاء والتخلص من التوتر.
  • يساهم في زيادة مرونة العظام والأنسجة ويحد من الإلتهابات في الجسم.
  • ينقي الدم من السموم على اعتباره أحد مدرات البول الفعالة.
  • يساعد على تنقية الجلد وتحفيز إنتاج الكولاجين الطبيعي فيه، كما يساعد على تقوية الأظافر والشعر والعظام.

أضرار تناول عصير الليمون

قد يسبب تناول الليمون وخاصة على الريق بعض الأعراض المزعجة أهمها:

  • الشعور المتكرر بالحرقة أو الغثيان أو القيء أو آلام وتقرحات في المعدة خاصة لمن يعانون من الإرتجاع المريئي أو مشاكل المعدة مثل ارتفاع الحموضة.
  • يسبب تآكل في طبقة المينا للأسنان ويضعف منها نظرًا لقوة المادة الحمضية الموجودة فيه.
  • يؤخر الدورة الشهرية عن موعدها وقد يؤدي إلى انقطاع الدورة أو توقفها أو إنقاص كمية الدم النازلة.
  • يسبب تهيج الجلد إذا تم وضع العصير كماسك للوجه قبل الخروج والتعرض لأشعة الشمس، فقد يؤدي ذلك إلى حرقها أو تهيجها واحمرارها وجفافها.
  • كثرة التبول على اعتباره مدرًا للبول مما يسبب جفاف الجسم.
  • زيادة نوبات الصداع النصفي للمدمنين على عصير الليمون وذلك لكثرة الحمض الأميني “الثيامين” الذي يزيد من تدفق الدم إلى المخ مسببًا الصداع.
  • زيادة الحصى الترسبات في الكلى لغناه بالأوكسالات التي تتواجد بنسبة كبيرة على شكل بلورات مسببة تكون الحصى.

 

المراجع:

1- فوائد الليمون الدافئ.
2- أضرار الليمون.