ديسمبر 28, 2019
اخر تعديل : ديسمبر 28, 2019

ما هو مرض ضغط الدم ؟

ما هو مرض ضغط الدم ؟
بواسطة : اسماعيل الأغبري
Share

ضغط الدم هو قوة دفع الدم لجدران الأوعية الدموية أثناء ما يعرف بالدورة الدموية، أما ارتفاع ضغط الدم (HTN) ، أو ما يسمى في بعض الأحيان فرط الضغط الشرياني، فهو حالة مرضية مزمنة يكون فيها ضغط الدم في الشرايين مرتفعًا. هذا الارتفاع يتطلب من القلب العمل بجهد أكبر من المعتاد لكي يتمكن من دفع الدم في الأوعية الدموية.

أزمة ضغط الدم

أزمة ارتفاع ضغط الدم هي عبارة عن ارتفاع حاد في ضغط الدم، أي عندما يكون الضغط الانقباضي 180 ملم زئبقي أو أعلى أو يكون الضغط الانبساطي120 ملم زئبقي أو أعلى مما يؤدي الى تلف في الأوعية الدموية وحدوث مضاعفات خطيرة.

أعراض مرض ضغط الدم

  • ألم شديد بالصدر.
  • صداع شديد، يصحبه ارتباك وتشوش في الرؤية.
  • الغثيان والقيء.
  • القلق الشديد.
  • ضيق التنفس.
  • نوبات من الصرع أو التشنجات.

أضرار ضغط الدم

  • الاعتلال الدماغي بارتفاع ضغط الدم، وهو ينجم عن تورم واختلال وظيفي في الدماغ، ويتصف بالصداع وتغير درجة الوعي (الارتباك أو التشوش).
  • تورم العصب البصري ونزيف أو انفصال الشبكية.
  • تضرر عضلة القلب (احتشاء في عضلة القلب) أو في بعض الأحيان تمزق في الجدار الداخلي للشريان الأبهر.
  • تدهور سريع في وظائف الكلى (فشل كلوي حاد).
  • فقر دم حاد نتيجة لتضرر الأوعية الدموية الدقيقة.

أنواع ضغط الدم

يتكون ضغط الدم من رقمين هما:

  1. الضغط الانقباضي.
  2. الضغط الانبساطي.

وهذا يعتمد على الضغط الحاصل أثناء تقلص عضلة القلب (الانقباض) أو استرخائها بين الضربات (الانبساط). ويعتبر ضغط الدم الانقباضي طبيعيا أثناء الراحة اذا كان اقل من 120مم زئبقي والانبساطي اقل من 80مم زئبقي. ويكون ضغط الدم مرتفعا إذا كان ضغط الدم الانقباضي اكثر او يساوي 130 مم زئبقي والانبساطي اكثر من 80مم زئبقي.

أقسام ارتفاع ضغط الدم

ويقسم ارتفاع ضغط الدم إلى:

  1. ارتفاع ضغط الدم الأولي (الأساسي).
  2. ارتفاع ضغط الدم الثانوي.

وتصنف نحو (90-95%) من الحالات على أنها (ارتفاع ضغط دم أساسي) ما يعني ارتفاع ضغط الدم دون وجود مرض واضح مسبب له. الحالات الأخرى أسبابها كثيرة أهمها أمراض الكلى أو شرايين القلب أو جهاز الغدد الصم وتشكل نسبة (5 – 10%) من حالات ارتفاع ضغط الدم الثانوي.

 مُضاعفات ضغط الدم

  • النوبة القلبية أو السكتة الدِّماغية

قد يُسبِّب ارتفاع ضغط الدَّم تصلُّب وزيادة سُمك الشرايين (تصلُّب الشرايين)، ممَّا يؤدِّي إلى نوبة قلبية، سكتة دماغية أو مُضاعفات أخرى.

  • تمدد الأوعية الدموية

قد يُسبِّب ارتفاع ضغط الدم ضعف الأوعية الدموية وانتفاخها، ممَّا يكوِّن أمَّ الدم. في حالة تمزُّق أمِّ الدم، يمكن أن يكون مُهدِّدًا للحياة.

  • الفشل القلبي

لضخِّ الدم ضدَّ ضغط الدم الأعلى في الأوعية الدموية، يُضطر القلب للعمل بجهدٍ أكبر. يُسبِّب هذا ازدياد سُمك جدران غرفة الضخ في القلب (تضخم البطين الأيسر). في النهاية، قد تواجه العضلة السميكة صعوبة في ضخِّ دمٍ كافٍ لتلبية احتياجات الجسم، ممَّا يؤدِّي إلى فشل القلب.

  • مشاكل في العين

الأوعية الدموية السميكة، الضَّيِّقة أو المُمزَّقة في العين وقد يؤدِّي هذا إلى فُقدان البصر.

  • مُتلازمة الأيض (التمثيل الغذائي).

هذه المُتلازِمة هي مجموعة من الاضطرابات في عملية الأيض في الجسم، ارتفاع ضغط الدم وارتفاع الأنسولين. هذه الحالات تجعلك أكثر عُرضةً للإصابة بداء السُّكري، أمراض القلب والسكتة الدماغية.

  • مشكلة في الذاكرة أو الاستيعاب.

ارتفاع ضغط الدم غير المُسيطَر عليه قد يؤثِّر أيضًا على قدرتك على التفكير، التذكُّر والتعلُّم. مشكلة الذاكرة أو استيعاب المفاهيم تكون أكثر شُيوعًا في الأشخاص الذين لديهم ارتفاع ضغط الدم.

  • الخَرَف.

قد تُقلِّل الشرايين الضَّيِّقة أو المسدودة من تدفُّق الدم للمخ، ممَّا يؤدِّي إلى نوعٍ مُحدَّد من الخَرَف (الخَرَف الوعائي). السكتة الدماغية التي تؤثِّر على دفْق الدم للمخ قد تُسبِّب أيضًا الخَرَف الوعائي.

 

المراجع

1- ضغط الدم. طبيبي. روجع بتاريخ 26 ديسمبر 2019م.
2- ارتفاع ضغط الدم.. أسبابه وأنواعه وكيفية السيطرة عليه. اليوم السابع. روجع بتاريخ 26 ديسمبر 2019م.