يوليو 4, 2019
اخر تعديل : يوليو 4, 2019

محافظة دمشق

محافظة دمشق
بواسطة : اسماعيل الأغبري
Share

دمشق مدينة عربية وهي عاصمة دولة سوريا، واحدة من أقدم مدن العالم، تقع في الزاوية الجنوبية الغربية من سوريا وتحيط بها المرتفعات البركانية وسهول حوران من الجنوب، وسلاسل جبال القلمون ولبنان الشرقية من الشمال والغرب، والبادية السورية من الشرق. وهي تطل على ضفاف نهر بردى، وتحيط بها بساتين الغوطة وجبل قاسيون وربوة دمشق. يقوم جزؤها القديم على الضفة الجنوبية لنهر بردى، ويمتد جزء منها على سفوح جبل قاسيون، بينما تنتشر الأحياء الحديثة في الجانبين الشمالي والغربي للمدينة.

يبلغ عدد سكانها دمشق مع ريفها (4.4) مليون نسمة، وتبلغ مساحتها (105كم2).

أسماء دمشق

تعرف بأسماء متعددة مثل: إرم ذات العماد، وحبر، ونورام، ودرة الشرق، وشامة الدنيا، وشام شريف، وكنانة الله، ودامسكا، والفيحاء، وتيماشكي، وديماس، والدار المسقية، ومدينة الياسمين، والشام.

أوّلَ من بنى مدينةَ دِمَشق هو دِمشاقُ بن قاني، وسمّاها باسمِه. وقال آخرون إنّما سُمّيت بدمشق بن ارم بن سام بن نوح وهو أخٌ لفِلِسطين وإيليا وحِمص والأردن، بنى كُلُّ واحدٍ مَوضعا فسُمي باسمه.

تاريخ دمشق

  • يعود تاريخ المدينة إلى تسعة آلاف سنة قبل الميلاد، كما دلت على ذلك حفريات بالقرب منها في موقع تل الرماد، ويذكر بعض المؤرخين أن تاريخها يعود إلى ما قبل الألف السابع قبل الميلاد، وأنها أقدم مدينة وعاصمة لعدة حضارات على مر التاريخ.
  • تختلف الروايات في تحديد معنى اسمها، ويرجح بعضها أنها كلمة ذات أصول آشورية قديمة تعني الأرض الزاهرة أو العامرة، وقيل إنها سميت “شام” نسبة إلى سام بن نوح عليه السلام.
  • أصبحت في العصر الأموي مركزا للدولة الإسلامية، وتداول على إدارتها -فيما بعد- العباسيون والفاطميون والسلاجقة والأيوبيون.
  • خلال الحرب العالمية الأولى (1914-1918) استعملت تركيا وألمانيا المدينة قاعدة لتحركاتهما العسكرية، إلى أن استولت عليها قوات الثورة العربية السورية بمساعدة الإنجليز عام 1918.
  • أُعلنت دمشق في مارس/آذار 1920 عاصمة للحكومة العربية المستقلة برئاسة الملك فيصل الأول، لكنها سقطت في أيدي القوات الفرنسية في يوليو/تموز من العام نفسه وظلت تحت الاستعمار الفرنسي حتى استقلال سوريا عام 1946.

معالم دمشق

  • مقام إبراهيم الخليل عليه السلام في برزة.
  • والجامع الأموي.
  • البيمارستان النوري.
  • حمام نور الدين زنكي في البزورية.
  • القلعة ذات الأبواب الأربعة.
  • كنيسة حنانيا.
  • قصر العظم.
  • سوق مدحت باشا.
  • قلعة دمشق.
  • متحف دمشق الوطني.
  • التكية السليمانية.
  • الكنيسة المريمية.
  • أبواب دمشق.