أكتوبر 23, 2017
اخر تعديل : نوفمبر 20, 2018

مدينة الخوخة اليمنية

مدينة الخوخة اليمنية
بواسطة : Editors of Al Moheet
Share

مديرية الخوخة ، تقع  في أقصى جنوب محافظة الحديدة على الحدود مع محافظة تعز. يقع مركزها مدينة الخوخة على بعد (163 كم) إلى الجنوب من مدينة الحديدة ويربطها بمدينة حيس طريق إسفلتي طوله (28 كم) ، تتوسط مصبي وادي زبيد من الشمال ووادي رسيان من الجنوب. وتعد شواطئها سياحية من الدرجة الأولى ومن أجمل المناطق الشاطئية في اليمن والجزيرة العربية، تنتشر على شواطئها غابات من أشجار النخيل والدوم.

تندرج الخوخة ضمن مديريات محافظة الحديدة غرب اليمن. ويبلغ عدد سكانها قرابة (33764) نسمة عام 2004. ويعمل معظم السكان في اصطياد الأسماك وهم يقطنون في (45) تجمعاً سكانياً منها: (القطابا، الكداح، أبو زاهر، الجشة، المحرق، الوعرة، العنبرة، موشج، الدوبله، العميسي، الدناكله، وفرتوت). بالإضافة إلى (12) جزيرة يمنية ملحقه بها إدارياً وهي (حنيش الصغرى) و(حنيش الكبرى) وجزيرة (سيول حنيش) وتسعة جزر أخرى، وقديما كانت الخوخة من الموانئ اليمنية الشهيرة المعروفة بتصدير البن اليمني.

التسمية

والخوخة بضم الخاء وسكون الواو وفتح الخاء الثانية كانت تسمى فيما مضى الخوهة وتم تصحيف الاسم بمرور الوقت فصارت تعرف بالخوخة وتعنى المفردة الفتحة أو الكوة التي يدخل منها الهواء إلى المنزل وكانت بالفعل الكوة التي أطل من خلالها اليمن على العالم الخارجي في فترة تاريخية ما. ويذكر الرحالة المعروف (ابن المجاور) أن الخوخة مدينة كثيرة المباني والصروح والنخيل، وعرفت كميناء تجاري لاستيراد وتصدير البضائع والسلع خلال القرن السادس الهجري.وما تزال مباني الجمرك والميناء القديم قائمة إلى اليوم.

معالم أثرية

تزخر الخوخة بالكثير من المعالم والصروح الأثرية والتاريخية الإسلامية والتي تعد سببا إضافيا لزيارة هذه المدينة، أبرزها:

  • مسجد الحسين بن سلامة: يعود تاريخ بنائه إلى القرن الرابع الهجري (العاشر الميلادي).
  • مسجد أبي الخير: شيد في القرن السادس الهجري (الثالث عشر الميلادي).
  • مسجد المحب وضريحه.
  • المعبد اليهودي: الذي يعرف بمعبد موشح ويعود إلى العام (1052ه)ـ (1642م) وحول في فترة تاريخية لاحقة إلى مسجد.
  • قلعة القاهرة: بنيت عام (991هـ) (1583م).

بالإضافة إلى مباني الميناء القديم ومبنى الجمرك وحطام السفن التي جابت موانئ العالم شرقا وغربا فيما مضى إلى جانب أسواقها بنمطها المعماري الفريد.