سبتمبر 23, 2019
اخر تعديل : سبتمبر 23, 2019

معلومات عن سوق واقف

معلومات عن سوق واقف
بواسطة : اسماعيل الأغبري
Share

سوق واقف من أشهر المعالم التراثية والسياحية في الدوحة عاصمة قطر، يعود تاريخ إنشائه إلى ما قبل 250 عاما. وأعيد ترميمه عام 2000م. يتميز السوق بتصاميم من التراث القطري والعربي ويعد مقصدّ السوّاح، إشتهر السوق ببيع المشغولات التراثية وتناول الطعام العربي والشعبي والعالمي.

الموقع

يقع السوق بين منطقة الأسواق والكورنيش، أي يربط المدينة بالبحر والطريق المؤدي إليه بعد منطقة الجسرة مرورا بشارع حمد الكبير.

التسمية

سمِّي سوق واقف بهذا الإسم لإن التجار كانوا يعرضوا بضاعتهم وهم واقفون نظرا لكثرة الماء في السوق من وادي مشيريب الذي كان يقسم الدوحة نصفين وبالتالي صعوبة الجلوس بسبب مياه الوادي.

معلومات عن سوق واقف

  • بُني سوق واقف من الطين والأخشاب والحجارة وهذا سر تراثية السوق.
  • يستقطب الكثير من الزوار والمتسوقين الذين يبحثون عن الملابس والآلات الموسيقية والمفروشات التراثية.
  • يشتمل سوق واقف على العديد من الأسواق التي تجعل منه مكانا رائعا للأشخاص على اختلاف اهتماماتهم وأذواقهم ومن هذه الأسواق، سوق الطيور وسوق العطور وسوق الذهب.
  • في السوق العديد من السلع التقليدية والحرفية والمشغولات اليدوية الشعبية والتطريز والسيوف والخناجر، ويكثر في السوق محلات السجاد الذي تبهج الزوار بألوانها الجميلة والمتناسقة.

الدوام في السوق

  • يبدأ السوق من الساعة  10 صباحا حتّى 12 ظهرًا في الفترة المسائية يفتتح من الساعة  4 عصراً حتّى 10 مساءً،
  • فيه العديد من الفنادق تعززت مكانته التجارية والسياحية.
  • يستقبل  سوق واقف نحو سبعين ألف زائر في الأسبوع الواحد.

تقسيمات السوق

يضم السوق ثلاثة أنواع من المحال:«العماير» وهي المخازن الكبرى التي تتعاطى الأعمال التجارية بالجملة والمفرق، وتخزن مواد البناء والأغذية كالتمور والأرز، و(محلات المشغولات اليدوية) كالخياطة والنجارة، وإلى جانبهما كان هناك ما يعرف بـ «البسطات» وهي تلك التي كان يقيمها الباعة. ومنذ عام 2004 اعتمدت الحكومة القطرية خطة لإعادة إحياء سوق واقف ، وذلك بهدف استعادة أجوائه القديمة بعد أن سيطرت المباني العمرانية على الأمكنة التاريخية، مما أدى إلى انتشار الأبنية الإسمنتية التي اثرت على الطابع التقليدي القديم للسوق.

 

المراجع:

1- سوق واقف ... عبق التراث القطري. البيان. روجع بتاريخ 16 سبتمبر 2019م.