مارس 17, 2020
اخر تعديل : مارس 21, 2020

معلومات عن مدينة مرسية

معلومات عن مدينة مرسية
بواسطة : اسماعيل الأغبري
Share

مدينة مرسية من أهم المدن الواقعة في الجنوب الشرقي الأسباني وتسمى مرسيا أو مرسيه، تتمتع بالحكم الذاتي ، يكثر فيها الأنهار والينابع تطل على البحر الأبيض المتوسط هي عاصمة منطقة مرسية.

تقع مرسية على نهر سيغورا، في جنوب شرق شبه الجزيرة الايبيرية، وتصنف كواحدة من المدن الأكثر اكتظاظا بالسكان كما أنها سابع أكبر مدينة في اسبانيا، وهي من المدن التي يهتم بها الكثيرين، اليكم ابرز معلومات عن مدينة مرسية إسبانيا.

المساحة السكان

تبلغ مساحة مدينة مرسية نحو (881,86) كم2، كما يبلغ عدد سكانها حوالي (442.203) نسمة.

المناخ

يعد مناخ مدينة مرسية شديد الحرارة، لأنها من البحر الأبيض المتوسط، فهي لديها شتاء دافئ وصيف حار ومشمس ولا يسقط بها ال قلاليا وعادة ما يكون في الخريف أو الشتاء وتنخفض درجة الحرارة وتصل (16) درجة مئوية خلال النهار، والصغرى حوالي(4.7) درجة مئوية في الليل .أحيانا

تاريخ مدينة مرسية

  • أسس المدينة عبد الرحمن الداخل في العام (825)، وأطلق عليها اسم مرسية
  • يبلغ ارتفاع المدينة (43) مترًا فوق مستوى سطح البحر، وبنيت على مساحة حوالي (882) كيلومتر .
  • كانت مكتضة في القرن الثاني عشر وصف المسافر والكاتب محمد الإدريسي مدينة مرسية بأنها مكتظة بالسكان ومحصنة بقوة
  • يعد سقوط خلافة قرطبة، مرت المدينة بالعديد من المصاعب، ولكن انتهى بها الحال بأنها أصبحت عاصمة مملكتها الخاصة .
  • ازدهرت واشتهرت بصناعة السيراميك، وقامت بتصديره إلى المدن الإيطالية، كما تميزت بصناعة الحرير والورق.
  • غزاها الموحدون في شمال إفريقيا، وهاجر إليها المسيحيين لإنشاء قاعدة مسيحية هناك.
  • في عام (1264) قامت بها ثورة الإسلامين التي قمعها جيمس الأول من أراغون في عام (1266)، وجلب معه المهاجرين من الأراغونيين والكتالونيين معه.
  • خسرت المدينة البحر الأبيض المتوسط التجارة إلى طرق المحيط، وتأثرت كثيرا من الحروب بين المسيحيين والإمبراطورية العثمانية.
  • وفي القرن الثامن عادت إلى أوج إزدهارها بصناعة الحرير في القرن الثامن عشر.
  • كانت مرسية عاصمة مقاطعة مرسية منذ عام (1833)، ومع إنشائها الحكومة المركزية في عام (1982)، أصبحت سابع أكثر البلديات اكتظاظا بالسكان في إسبانيا، وذلك لكونها مدينة خدمات مزدهرة.
  • ومن أهم شخصياتها في التاريخ الإسلامي ابن عربي وابن سيده، وأبو العباس المرسي (الذي استوطن فيما بعد بمدينة الإسكندرية ودفن فيها، وبها مسجده الشهير)، وشرف الدين المرسي وابن مردنيش وزيان بن مدافع الجذامى.

 

المراجع:

1- مدينة مُرسِيَة الإسبانية تحتفظ بتاريخ ابن عربي. الجزيرة. روجع بتاريخ 13 ديسمبر 2019م.
2- مُرسية.. مدينة إسبانية بناها العرب وتغنى بها الشعراء. روسيا اليوم . روجع بتاريخ 13ديسمبر 2019م.