نوفمبر 4, 2019
اخر تعديل : نوفمبر 4, 2019

من هم شعب الأنباط

من هم شعب الأنباط
بواسطة : ايناس ملكاوي
Share

مملكة الأنباط هي مملكة عربية قديمة (169 ق.م – 106 م) امتدت من غزة الفلسطينية شمالًا وحتى مدائن صالح السعودية جنوبًا، وكان ذلك في القرن الرابع قبل الميلاد، وقد بلغت هذه الدولة أوجها في القرن الأول الميلادي عندما امتدت حدودها إلى دمشق، واتخذت من مدينة البتراء عاصمة لها، وقد كان لهذه المملكة نفوذًا وأهمية كبرى في ذلك العصر نظرًا لوقوعها على الطريق التجاري الذي يجمع بين شمال الوطن العربي وجنوبه. وقد برعوا في النحت الصخري الذي يظهر جليًا من خلال التحفة الأثرية الخالدة مدينة البتراء الوردية في الأردن التي بناها الأنباط منذ أكثر من (2000) عام ولا زالت قائمة حتى الآن.

أصل التسمية 

جاءت أصل تسمية الأنباط بهذا الاسم  إلى قوم وليس إلى اسم منطقة، وقد ذكر القديس جيروم أن هذا الاسم يعود إلى نسل نبايوط وهو الابن الأكبر لإسماعيل ابن ابراهيم -عليهما السلام. واختلفت الروايات على أصل شعب الأنباط؛ وأصل الأنباط عربي ثابت يجمع عليه الباحثون تقريباً واللغة العربية التي تظهر في كتاباتهم بالآرامية، وأسماء أعلامهم (الحارث وعبادة ومالك…)، وأسماء آلهتهم (ذو الشرى واللات والعزى ومناه وهبل…) وبدليل ما ورد عنهم في المصادر اليونانية واللاتينية.

ويرى بعض المؤرخين أنهم قدموا من جنوب الجزيرة العربية واستقروا زمناً في الحجاز. ويرى آخرون أنهم حجازيون أصلاً حلوا على الأيدوميين في موطنهم، وأخذوا اللغة الآرامية عنهم. وأسسوا مملكة هامة.

نمط الحياة في مملكة الأنباط

  • كان الأنباط يقسمون الناس إلى طبقات تبعًا لمستوياتهم وأصولهم؛ فهناك العرب والمواطنون والأحرار والعبيد والأجانب.
  • كان الأنباط يستخدمون اللغة الآرامية في كتاباتهم ومنحوتاتهم رغم أنهم من أصولٍ عربية.
  • كانوا يقيمون العديد من الإحتفالات الدينية والأعياد الخاصة بهم ومنها موسم الحج الذي كانوا يحتفلون به في 25 من كانون الثاني.
  • ظهرت لديهم الكثير من المفاهيم الخاصة كالزواج الداخلي والطلاق والميراث.
  • كان الأنباط يقيمون الحفلات الراقصة ويستخدمون الآلات الموسيقية المختلفة وظهر ذلك من خلال المنحوتات الصخرية التي دونت مشاهدًا من حفلاتهم الغنائية.
  • كان الأنباط يتحدثون باللغة الآرامية التي عرفت لاحقًا باسم اللغة النبطية وهي لغة تأثرت باللهجات العربية.
  • كان عبادة الأصنام هي الديانة الرسمية في مملكة الأنباط كعبادة الآلهة السامية وإله الشمس الذي كان على شكل حجر أسود، بالَافة إلى اللات والعُزى ومناة وهُبل.

الحركة الإقتصادية في مملكة الأنباط

اهتم النبطيون بالوظائف الزراعية بشكلٍ كبير بالإضافة إلى التعدين والمعادن والإنتاج الصناعي وتجميع القار “الزفت” من البحر الميت والتي كانوا يصدرونها إلى مصر لاستخدامها في تحنيط الموتى، كما قاموا بصك العملات واستخراج الملح من البحر وصناعة الفخار، واهتموا بتجارة السلع الهامة كاللبان والبخور والكافور والقرفة والقرنفل والزيوت وشجرة البلسم والمعادن وغيرها، لذا نمت التجارة في هذه المملكة بشكلٍ سريع وملحوظ إلى أن تم احتلالها من قبل الرومان.

إنهيار مملكة الأنباط

بدأت هذه المملكة بالتراجع والضعف بعد دخول الرومان إليها، حيث قام جيش الإمبراطور الروماني تراجان بمهاجمتها وتدميرها وضمها إلى المملكة الرومانية واحتلالها بالكامل لتصبح من أملاك الرومان وكان ذلك في عام 105م.

 

المراجع:

1- الأنباط. الموسوعة الفلسطينية. روحع بتاريخ 3 نوفمبر 2019.
2- الأنباط. المعرفة. روجع بتاريخ 3 نوفمبر 2019.
3- قيام مملكة الأنباط وانهيارها. ميدل إيست. روجع بتاريخ 3 نوفمبر 2019.