أغسطس 8, 2019
اخر تعديل : أغسطس 8, 2019

من هو محمود عباس ؟

من هو محمود عباس ؟
بواسطة : اسماعيل الأغبري
Share

محمود عباس أبو مازن الرئيس الثاني للسلطة الوطنية الفلسطينية منذ (15 يناير 2005)، ورئيس منظمة التحرير الفلسطينية بعد وفاة الرئيس ياسر عرفات.

وُلِد محمود عباس (أبو مازن) في صَفَد، شمال فلسطين عـام (1935)، وعاش فيها إلى أن اضطر للِّجوء مع عائلته إلى سوريا، بعد الهجوم على مدينة صفـد واحتلالها من قِبَل المنظمات اليهودية في نيسان إبريل من العام (1948).

في سن الثالثة عشرة عمل مدة عامين لمساعدة أسرته، والتحق بعد ذلك بالمدرسة، وأتم المرحلة الإعدادية وعمل معلماً، وتابع دراسته من المنزل، وحصل على الثانوية العامة، فالتحق بجامعة دمشق بالانتساب، وحصل على إجازة في القانون عام 1958. أكمل محمود عباس أبو مازن دراسته حتى حصل على شهادة الدكتوراه من معهد الاستشراق في موسكو  عام (1982)، وكان موضوع الرسالة (العلاقات السرية بين ألمانيا النازية والحركة الصهيونية).

العمل والوظيفة

في عام (1957) عمـل في وزارة التربية والتعليم القَطَرِية مديراً لشؤون الموظفين، زار خلالها الضفة الغربية وقطاع غزة عدة مرات لاختيار معلمين وموظفين للعمل في قطر، واستمـر في عملـه حتى عـام (1970) حيث تفـرغ كلياً للعمل الوطني.

الحياة السياسية

ساهم في تأسيس حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتـح)، مع نخبةٍ من الشباب الفلسطينيين وعلى رأسهم ياسر عرفات، وكانت انطلاقة الحركة في مطلع العام 1965. شغـل (أبو مازن) عدة مواقع قيادية أهمها:

  • عضو اللجنة المركزية لحركة فتح منذ العام (1964).
  • أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية منذ العام (1996) وحتى انتخابه رئيساً للمنظمة في العام (2004).
  • انتخب (أبو مازن) رئيساً لدولة فلسطين في جلسة خاصة عقدها المجلس المركزي الفلسطيني في (24/10/2008).
  • ترأس دائرة العلاقات القومية والدولية في المنظمة بين عامي (1984 – 2000).
  • ترأس لجنة الانتخابات الفلسطينية الأولى بين عامي (1996 – 2002).

الرئاسة

بعد وفاة ياسر عرفات في (11 نوفمبر 2004)، أصبح عباس رئيس منظمة التحرير الفلسطينية، ثم رشح نفسه لانتخابات الرئاسة الفلسطينية (2005)، وفاز في الانتخابات ليكون ثاني رئيس للسلطة الوطنية الفلسطينية منذ إنشائها في عام (1993).

مؤلفاته

وقام الرئيس محمود عباس بتأليف العديد من الكتب أهمها:

  • الصهيونية بداية ونهاية.
  • قنطرة الشر.
  • الوجه الآخر.
  • سقوط حكومة نتنياهو.
  • الاستقطاب العرقي والديني في إسرائيل.
  • طريـق أوسلـو.
  • إضافة إلى العديد من الدراسات الهامة.