سبتمبر 21, 2019
اخر تعديل : سبتمبر 21, 2019

هجرة الرسول إلى يثرب

هجرة الرسول إلى يثرب
بواسطة : دينا المغربي
Share

الهجرة النبوية هي حدث تاريخي ومفصلي في تاريخ الإسلام، والمقصود به هجرة النبي محمد وصحابته إلى يثرب (المدينة المنورة) بسبب الأذى الذي كانوا يلاقونه من قريش وتخطيطها لقتله، خاصة بعد وفاة أبو طالب وكانت في عام 1هـ، الموافق لـ (622م)

ويؤرخ حدث الهجرة النبوية للتقويم الهجري بأمر من الخليفة عمر بن الخطاب، واستمرت هجرة من يدخل في الإسلام إلى المدينة المنورة، حيث كانت الهجرة إلى المدينة واجبة على المسلمين، ونزلت الكثير من الآيات تحث المسلمين على الهجرة، حتى فتح مكة عام 8 هـ.

أسباب الهجرة النبوية

هناك الكثير من الأسباب التي دفعت الرسول صلى الله عليه وسلم أن يهاجر من مكة إلى المدينة المنورة، وتلك الأسباب هي:

  1. عاش المسلمين حياة قاسية في مكة.
  2. استغل الكفار أن أول من آمن بالرسول كان الضعفاء وكانوا يسومونهم سوء العذاب، حيث مر الرسول ات يوم ورأى في الأرجاء آل ياسر يعذبّون ويُضربون، وروى جابر بن عبد الله عنه أنّه قال: “صبرًا آل ياسرٍ، فإنَّ موعدَكم الجنةُ”.
  3. كما تعرض سيدنا بلال لأشد أنواع التعذيب حيث وضعت الصخرة على ظهره تارةً، وعلى بطنه تارةً أخرى حتّى يرتدّ عن دين الإسلام.
  4. تعرض الرسول لأذى المشركين عامّة، ومن أبي لهبٍ وزوجته على وجه الخصوص.

لذا أذن الرسول عليه الصلاة والسلام للمسلمين أن يتركوا مكة التي ظلمتهم، وعذبتهم، ويهاجروا إلى المدينة تجنبا لأذى كفار قريش.

أحداث الهجرة

بعدما اشتد أذى المشركين على المسلمين أمرهم الله جل وعلاه أن يهاجروا إلى يثرب لنشر الدين الاسلامي على نطاق أوسع، وتخطيط المشركين لقتل الرسول حيث قال رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم-: “رَأَيْتُ في المَنامِ أنِّي أُهاجِرُ مِن مَكَّةَ إلى أرْضٍ بها نَخْلٌ، فَذَهَبَ وهَلِي إلى أنَّها اليَمامَةُ أوْ هَجَرُ، فإذا هي المَدِينَةُ يَثْرِبُ”، وعندما قرر الرسول الهجرة اختفى في دار أبو بكر الصديق خلال فترة الظهيرة دون علم المشركين، واستأذنه أبو بكر لمرافقته، وأخبر النبي سيدنا علي بن أبي طالب أن يتأخر عنهم بالقدوم إلى المدينة ليؤدي عنه أمانات النّاس ويفشل خطة المشركين لقتله بفراشه.

ثم غادر الرسول مكة قبل طلوع الفجر برفقة صديقه أبو بكر سالكا طريق غير الطريق التي تظنّه قريشٌ أنّه سلكه، حتى وصل إلى جبل ثور، وعندما علم المشركين أن سيدنا علي قد خدعهم بمبيته في مهجع النبيّ الشريف، أسروه لديهم لثلاثة أيّام، وانطلقوا للبحث عن النبي وقتله راصدين الجوائز لمن يقتله، ولكن عندما وصل المشركين إلى غار ثور أعمى الله أبصارهم وكان أبو بكر خائفا عندما وصلوا إلى الغار خوفا من أن يصاب النبي باذىوقد روى أبو بكر في الصحيح من الحديث عما جرى في ذلك الحين، فقال: “قُلتُ للنبيِّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: وأَنَا في الغَارِ: لو أنَّ أحَدَهُمْ نَظَرَ تَحْتَ قَدَمَيْهِ لَأَبْصَرَنَا، فَقَالَ: ما ظَنُّكَ يا أبَا بَكْرٍ باثْنَيْنِ اللَّهُ ثَالِثُهُمَا”، وظل النبي وصديقه بالغار لمدة 3 ليالين ثم استكملوا طريقهم إلى يثرب بعد أن هدأت الأرجاء من فوضى المشركين، ووصلوا إلى المدينة سالمين.

الوصول إلى المدينة

عندما وصل النبي إلى المدينة استقبله أهلها من المهاجرين والأنصار بالترحاب مغنين أنشودة طلع البدر علينا وهو ما رواه عبيد الله بن عائشة في الحديث المعضل: “لمَّا دخلَ النَّبيُّ -صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ- المدينةَ جعلَ الولائدُ يقُلنَ طلعَ البدرُ علينا من ثَنيَّةِ الوداعِ، وجبَ الشُّكرُ علينا ما دعا للَّهِ داعٍ”.

نتائج الهجرة النبويَّة

  • إقامة الدولة الإسلاميَّة والمجتمع الإسلامي.
  •  نَجاةُ النبيِّ محمد وأصحابه من أذى كُفَّار قريش الذي زادَ وطَغَى حتى وصَل إلى مُحاوَلة اغتِيالِه وقَتلِه.
  • تَرسِيخ مَبدَأ الأُخُوَّة بين المُهاجِرين والأنصار.
  •  القَضاء التامُّ على الإِحَن والأضْغان الذي كان في الصُّدور من قِبَلِ القَبائِل لبعضها، وتَوحِيدها تحت رايةٍ واحِدةٍ هي راية “لا إله إلا الله محمد رسول الله”.

 

المراجع:

1- أسباب ونتائج الهجرة النبوية. الألوكة. روجع بتاريخ 21 سبتمبر 2019.
2- الهجرة النبوية الشريفة. الألوكة. روجع بتاريخ 21 سبتمبر 2019.
3- أبو بكر صاحب الرسول. قصة الإسلام. روجع بتاريخ 21 سبتمبر 2019.