نوفمبر 6, 2019
اخر تعديل : نوفمبر 7, 2019

وصف مدينة قسنطينة

وصف مدينة قسنطينة
بواسطة : ايناس ملكاوي
Share

مدينة قسنطينة أو قسطنطينية هي أقدم مدينة في الجزائر، وتلقب بمدينة (الجسور المعلقة)، وتقع في قلب الشرق الجزائري، وتبعد عن العاصمة قرابة 400 كم، وتتربع هذه المدينة التاريخية فوق جبلٍ صخري من الكلس القاسي والذي ينقسم إلى نصفين بينهما وادٍ سحيق يُعرف بوادي الرمال، ويعود تاريخ هذه المدينة العريقة إلى نحو (2550) سنة تقريبًا حين كانت هذه المدينة عاصمة للمملكة الجديدة الخاصة ب (يوغرطه النومندي)، ثم توالت عليها الكثير من الحضارات كالرومان ثم البيزنطيين، ثم أعلنت تمردها على السلطة المركزية فقامت القوات الرومانية باجتياحها وتخريبها ردًّا على حركات التمرد الداخلية، ومن ثم أعاد إعمارها القائد قسطنطين من جديد عام 313م ليتحول اسمها لاحقًا إلى قسطنطينية أو قسنطينة.

مساحة وسكان قسنطينة

تقدر مساحة قسنطينة حوالي (231.6) كم2، ويبلغ عدد سكان هذه المدينة الأثرية حوالي 440 ألف نسمة تبعًا لإحصائيات عام 2008م، وقد تكون هذه العدد نتيجة عمليات النزوح المتكررة لأهالي الجزائر إلى هذه المدينة هربًا من أذى المستعمر الفرنسي الذي كان يركز سيطرته على المناطق الريفية والجبلية في الجزائر، كما أصبحت هذه المدينة ملاذ الباحث عن حياة التحضر والمدنية، ومقصد الباحثين عن تحسين مستوى المعيشة من كافة أنحاء الجزائر.

مناخ قسنطينة

يغلب على مدينة قسنطينة المناخ القاري والذي تتباين فيه درجات الحرارة من الحارة إلى المعتدلة في فصل الصيف، والطقس البارد شتاءً والذي يصاحبه غزارة في الأمطار وتراكم لزخات ثلجية بسيطة في بعض الأحيان.

مطار قسنطينة

تحتوي هذه المدينة على مطار يربطها بالمدن الكبرى الأخرى كالعاصمة (الجزائر) ومدينة وهران، كما يربطها بالكثير من الدول الأوروبية وخصوصًا الفرنسية منها مثل: مارسيليا وباريس وليون، ويعرف بمطار (محمد بوضياف).

أهم المعالم السياحية في قسنطينة

  • الجسور المعلقة: وأهمها جسر باب القنطرة، وجسر ملاح، وجسر مجاز الغنم، وجسر الشيطان، وجسر سيدي راشد، وغيرها.
  • قصر أحمد: ويشبه في بنائه نمط المنازل المغربية العصرية، وتم بناؤه في عام 1835م، ويحيط به ثلاث حدائق واسعة تمتلئ بالحيوانات الأليفة كالطيور المعرضة للإنقراض، ويتميز بمساحة ضخمة تقدر ب 6500 متر مربع، ويوجد داخله حوالي 121 غرفة مزينة بالنقوش والزخارف الإسلامية.
  • المساجد القديمة: ومن أهمها مسجد الأمير عبدالقادر وهو أكبر مساجد شمال القارة الإفريقية ويتضمن جامعة للعلوم الإسلامية، وهناك المسجد الجامع الكبير، وجامع سوق الغزل، وجامع الأخضر، وجامع الكتاني وغيرهم.
  • حمامات القيصر: والتي توجد في وادي الرمال، وتعود إلى الحضارة الرومانية وتتألف من حوالي 20 حمام.
  • مقابر ما قبل التاريخ: ويطلق عليها أيضًا “أنفاق الدببة” والتي توجد في منطقة اسمها بكيرة.
  • الأبواب التاريخية: ومنها باب الرواح وباب الحنائشة.

أعلام مدينة قسنطينة

تحتضن هذه المدينة العريقة العديد من أشهر الكتاب والروائيين العرب وتعتبر مصدر إلهامهم مثل:

  1.  أحلام مستغانمي التي استلهمت روايتها الشهيرة “ذاكرة الجسد” من مسقط رأسها قسنطينة، حيث  تعود أصول عائلة مستغانمي إليها،
  2.  كاتب ياسين.
  3. مالك حداد.
  4. الطاهر وطار.

 

المراجع:

1- قسنطينة. الجزيرة نت. روجع بتاريخ 6 نوفمبر 2019.
2- قسنطينة مدينة الجسور المعلقة. العربية نت. روجع بتاريخ 6 نوفمبر 2019.