الاستثمار في اللغة العربية

الاستثمار في اللغة العربية ، هل يمكن أن نستثمر في اللغة العربية لنحقق الهدف الأسمى وهو الإعلاء من شأنها، ورد شيء من مكانتها التي نافستها عليها لغات أخرى ؟ ومن رواء ذلك نحقق منافع أخرى اقتصادية واستثمارية حتى يعلم من يجب أن يعلم أن هذه اللغة بما منحها الله من خلود وعمق وأصالة تكتنز بين جنباتها أسرار خلودها ، وتقدر على أن تبقى ، وتنافس وتحضر، وتعلو وترتقي. يأتي هذا الكتاب للإجابة عن هذه التساؤلات، وبيان تلك الاستحقاقات، وتقديم الرؤى والمقترحات التي يمكن أن يُستضاء بها في ذلك السبيل الطويل الجميل، الشاق الممتع، إنه سبيل لا مناص لنا من التقدم فيه، وهو إذ نتقدم فيه يعدنا بالنجاح ونجاحه ، لا شك مضمون متى ما تضافرت الجهود وتعاضدت الرؤى ونهضت الهمم. يقدم هذا الكتاب شيئا من تلك الرؤى من خلال أربعة محاور رئيسة، نهض بكل محور منها باحث أو باحثة:

  • الاستثمار في اللغة العربية من خلال اقتصادية اللغة (أ.د. حسين بن علي الزراعي).
  • الاستثمار في اللغة العربية من خلال تعليم العربية للناطقين بغيرها في دول الخليج (د. عبد الحميد سيف أحمد الحسامي).
  • الاستثمار في اللغة العربية من خلال الترجمة (د.آمنة بلعلي).
  • الاستثمار في اللغة العربية من خلال البرمجينات والتقنيات الحاسوبية (د. عبد الرحمن حسن الباقي).

التفاصيل

  • تاريخ النشر:
  • التصنيف:
  • نوع الملف:
  • عدد المشاهدات: 40

المصدر

  • kaica
  • عدد المنشورات 7