واقع الجامعات السعودية والتصنيفات العالمية

واقع الجامعات السعودية وأبرز التصنيفات العالمية أغسطس 2020. تُعد الجامعات ومؤسسات التعليم العالي الأخرى قطاعا حيويا ومحورا رئيسا من محاور التنمية وركيزة أساسية في تطور الدول وتقدمها؛ حيث يشهد التعليم العالي في عالمنا اليوم توسعا كبيرا ومتنوعا في كافة مؤسساته التعليمية، الأمر الذي دفع كثيرا من المؤسسات والمنظمات الإقليمية والدولية إلى أخذ زمام المبادرة بوضع أسس ومعايير علمية ولمؤشرات تعليمية تتسم بالموضوعية والشفافية والتي تمخضت منها عدة مبادرات في إنشاء تصنيفات عالمية بمعايير محلية ودولية، والتي تُعرف بأنها نظام لترتيب الجامعات في كل أنحاء العالم ضمن مؤشرات لها أوزانها، تبعا لمنهجية تلك التصنيفات. يلقي التقرير الضوء على أشهر خمسة تصنيفات عالمية لكل منها أهميتها ومؤشراتها وأوزانها التي تميزت بها عن الأخرى، وهي تصنيف شنغهاي، وتصنيف التايمز، وتصنيف، كيو إس، وتصنيف يو إس نيوز، وتصنيف ويبومرتكس وترتيب أفضل الجامعات السعودية على المستويين العربي والعالمي ، ضمن هذه التصنيفات، وقد أظهرت هذه التصنيفات وجود أربع جامعات ضمن أفضل 200 جامعة في كل أو بعض هذه التصنيفات مقتربة من تحقيق هدف الرؤية في أن تصبح خمس جامعات على الأقل ضمن أفضل 200 جامعة عالمية بحلول عام 2030. صادر عن مركز حصاءات التعليم ودعم القرار في وزارة التعليم.

التفاصيل

  • تاريخ النشر:
  • التصنيف:
  • نوع الملف:
  • عدد المشاهدات: 106

المصدر